الأسد يؤكد ثبات بلاده فى مواجهة "الإرهاب" بموازاة الحل السياسى

الأسد يؤكد ثبات بلاده فى مواجهة "الإرهاب" بموازاة الحل السياسى الأسد يؤكد ثبات بلاده فى مواجهة "الإرهاب" بموازاة الحل السياسى

أكد الرئيس السورى بشار الأسد، اليوم الخميس، ثبات موقف بلاده فى مواجهة "الإرهاب ومن يدعمه" توازيا مع الحل السياسى للأزمة التى تمر بها سوريا منذ أكثر من عامين، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية (سانا).

وذكرت الوكالة أن الأسد أكد خلال استقباله وفدا تونسيا يضم ممثلين عن أحزاب وحركات سياسية وشعبية برئاسة أمين عام حزب الثوابت شكرى بن سليمان هرماسى "ثبات الموقف السورى فى مواجهته للإرهاب ومن يدعمه إقليميا ودوليا بالتوازى مع الحل السياسى للأزمة".

وشدد الأسد خلال لقائه بالوفد على "أهمية دور الأحزاب والقوى القومية والوطنية فى مواجهة أصحاب الفكر المتطرف والتكفيرى والمخططات الخارجية التى تستهدف الشعب العربي". وأكد "ضرورة التمسك بالمبادئ والهوية العربية وقيم العروبة لمواجهة التحولات التى تشهدها الساحة العربية".

وأشار الأسد إلى أن السوريين "يقدرون مواقف الشعب التونسى المتضامنة معهم"، لافتا إلى أنهم "ينظرون إلى بعض التونسيين المغرر بهم للقتال فى سوريا بأنهم يمثلون أنفسهم فقط".

وتتهم وسائل إعلام ومعارضون فى تونس دولة قطر بتجنيد تونسيين وإرسالهم إلى سوريا لقتال القوات النظامية هناك.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365