الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التدخين 31 مايو

الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التدخين 31 مايو الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التدخين 31 مايو
"بدران": التدخين أخطر من مرض الإيدز

كتب : أ ش أ منذ 55 دقيقة

يحتفل العالم في الحادي والثلاثين من شهر مايو في كل عام باليوم العالمي لمكافحة التدخين حول العالم، وتعنى الأمم المتحدة من خلال الاحتفال بهذا اليوم التشجيع على الامتناع عن استهلاك جميع أشكال التبغ لمدة أربع وعشرين ساعة في جميع أنحاء العالم.

ويسعى هذا اليوم بشكل أكبر لجذب الاهتمام العالمي حول السيطرة بشكل واسع على استخدام التبغ وإلى التأثيرات الصحية السلبية له، التي باتت تؤدي حاليا إلى الموت سنويا في أرجاء العالم.

وصادقت الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية على اليوم العالمي لمكافحة التبغ في عام 1987، وخلال السنوات الماضية قوبل هذا اليوم بالحماسة والمعارضة حول العالم من قبل الحكومات ومنظمات الصحة العامة والمدخنين والمزارعين، إضافة إلى صناعة التبغ.

ويأتي احتفال هذا العام وسط توقع منظمة الصحة العالمية بأن يرتفع عدد الوفيات في العالم بسبب التدخين إلى 10 ملايين حالة سنويا في عام 2020 ، 70% منها في الدول النامية، ما يعني أن هناك مليار من البشر من المتوقع أن يموتوا بسبب التدخين في القرن الحالي.

وأكد الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، واستشاري الأطفال، وزميل معهد الطفولة بجامعة عين شمس، أن التدخين أخطر من مرض الإيدز، حيث أدى إلى وفاة أكثر من 100 مليون شخص في القرن العشرين، فيما يقتل الإيدز 2 مليون شخص من البشر سنويا.

وأوضح بدران أنه سيتحدث يوم الأحد المقبل في قصر ثقافة المطرية خلال ندوة علمية متخصصة عن "الصندوق الأسود للتبغ"، وستتضمن عناصر هذه الندوة تعريف الأطفال بالتدخين على أنه عدو، والمواد المسرطنة للرئة الموجودة في التبغ والتي تصل إلى 20 مادة، والتدخين السلبي والربو والدهون والمناعة وأثر التبغ على صحة الإنسان وظهور التجاعيد.

وأشار بدران إلى ان تدخين الشيشة ليس أقل خطرا من السيجارة كما يعتقد البعض، فهي تمثل خطرا داهما على الصحة، حيث إن تدخينها لمدة ساعة متواصلة يعادل استنشاق ما بين 100 إلى 200 ضعف حجم الدخان الناتج عن تدخين سيجارة واحدة، والتي تنتج لدى احتراقها حوالي نصف لتر من الأدخنة، بينما ينتج احتراق الشيشة 70 لتر من الأدخنة، موضحا أن الشيشة تنتج غاز أول أكسيد الكربون 50 ضعفا ما تنتجه السيجارة ومن القطران 100 ضعف السيجارة، "وهو المادة السوداء المستخدمة في تمهيد الشوارع وهي مادة مسرطنة".

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC