أخبار عاجلة

هل تذكّرك الأميرة ليتيسيا بالدوقة كيت ميدلتون؟

هل تذكّرك الأميرة ليتيسيا بالدوقة كيت ميدلتون؟ هل تذكّرك الأميرة ليتيسيا بالدوقة كيت ميدلتون؟

ثمّة مقارنة دائمة بين الأميرة الإسبانية Letizia البالغة من العمر 41 عاماً وKate Middleton دوقة كامبردج البالغة 32 عاماً، باعتبار كلّ واحدة منهما أيقونة في شعبها، وإن كانت ميدلتون أكثر نجوميّة، إذ تتعدّى شهرتها حدود بلدها. لكنّ كلا الأميرتين تفتحان شهيّة عدسات الكاميرات على متابعتهما في حلّهما وترحالهما، كما أنّ صورالأميرة الإسبانيّة وهي تنظر إلى عيون زوجها الأمير Felipe بحبّ تكاد تماثل إلى حدّ بعيد منظر العاشقين، الدوقة ميدلتون والأمير وليام. وأخيراً، فإنّ الظهور العائلي للعائلة الملكية الإسبانيّة مع الأميرتين الصغيرتين "لينور" و"صوفيا" يُشبه إلى حدّ كبير ظهور العائلة المالكة البريطانية الشابة بصحبة الأمير الصغير "جورج". ولكنّ الأهمّ من كلّ هذا أنّ وسائل الإعلام باتت تربط دائماً بين أسلوب لبس الأميرتين وتُجري مقارنات بين أناقتهما، خصوصاً أنّهما بنفس الدرجة من الطول والرشاقة، كما أنّ طول الشعر وحتّى لونه متشابه إلى حدّ بعيد، وأنّ ثيابهما تقترب كثيراً من الكلاسيكية الملكيّة مع بعض الطلات البعيدة عن البروتوكولات المتحفّظة، وإن كانت الأميرة الإسبانية أكثر تحرّراً من دائرة المقارنة بأمّ زوجها الملكة صوفيا المتقدّمة بالسنّ والمتحفّظة في ثيابها. أمّا الدوقة ميدلتون فهي تحاول جاهدة الخروج من دائرة أمّ زوجها الليدي ديانا التي تعدّ واحدة من أيقونات الموضة في زمانها.
وفي متابعتنا لطلات الأميرة Letizia نجد أنها تركّز على الثياب التي تحدّد منطقة الخصر، وتظهر نحافته، كما أنّها تحاول الجمع بين الكلاسيكية والشبابية، كما تميل إلى الألوان الباستيلية والناعمة، لا سيما اللون الوردي وتدرّجاته، فضلاً عن حبّها للّون الأسود في المشاوير المسائية. والأميرة لا تهوى الصيحات والخطوط الخارجة عن المألوف، حتى في المناسبات غير الرسمية، كما أنّها تميل إلى الاكسسوارات الهادئة، خصوصاً الأقراط والقلائد الناعمة والبسيطة، فيما تملك مجموعة كبيرة من حقائب الكلاتش بألوان وخطوط متنوعة.
وإليك بعض طلات الأميرة الإسبانية Letizia. أتجدين تشابها بين طلّتها وطلّة الدوقة ميدلتون أم تجدينها أقرب إلى الملكة الأردنية رانيا العبدالله، خصوصاً في العمر والرشاقة وتسريحة الشعر؟

تابعوا أيضاً:

سيدتي