أخبار عاجلة

أربع مدارس إماراتية تحصل على جائزة «العلم الأخضر» العالمية

أربع مدارس إماراتية تحصل على جائزة «العلم الأخضر» العالمية أربع مدارس إماراتية تحصل على جائزة «العلم الأخضر» العالمية

أعلنت جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة وبنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط المحدود منح جائزة «العلم الأخضر» المرموقة لأربع مدارس في دولة الإمارات العربية المتحدة كجزء من برنامج المدارس البيئية في الإمارات، ويأتي هذا اعترافاً بنجاحها في تطبيق الخطوات السبع للمدارس البيئية ولتخفيض استهلاكها من الطاقة والمياه وإنتاج النفايات.

وستقوم جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة، وهي التي تدير برنامج المدارس البيئية في الإمارات، بتسليم «الأعلام الخضراء» في الاحتفالات التي ستنظمها المدارس. وسيحضر هذه المراسم ممثلون عن بنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط المحدود، الجهة الراعية للبرنامج منذ فترة طويلة، إلى جانب ممثلين عن المناطق التعليمية. وبعد الاحتفال، ستصبح المدارس الأربع قادرة على عرض «الأعلام الخضراء» ، وإظهار ريادتهم وعملهم الشاق في رحلتهم نحو مستقبل مستدام.

ويُعد برنامج المدارس البيئية مبادرة عالمية لمؤسسة التعليم البيئي (FEE)، ويجري تنفيذه في 51 دولة. وقد شاركت في دولة الإمارات العربية المتحدة ما مجموعه 60 مدرسة في البرنامج، بتنسيق من جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة، وبدعم من وزارة التعليم، وتم تصميم برنامج المدارس البيئية لتثقيف الطلاب، وتمكينهم من تبني أساليب حياة مستدامة ضمن مجتمعهم المدرسي وخارجه، ووضعهم في موقع القادة البيئيين للجيل القادم.

ولتشكيل مجتمعات بيئية ذات بنية جيدة، عمل التلاميذ مع معلميهم وأهاليهم على قيادة التغيير نحو مدرسة صديقة للبيئة بشكل أكبر. ومن خلال الأنشطة العملية، والتي تتضمن تغييرات فنية وسلوكية بسيطة، تمكنت هذه المدارس من تخفيض استهلاكها من الكهرباء والمياه بنسبة كبيرة وإدارة النفايات بشكل فعّال. وكان التوفير الذي تم تحقيقه في هذا العام مثيراً للإعجاب، فقد استطاعت مدرسة النجاح؛ وهي مدرسة للبنات فقط في رأس الخيمة، التخفيض بنسبة 68.9% من استهلاك المياه لديها، في حين تمكنت مدرسة بنت الشاطئ في أم القيوين من تخفيض استهلاكها للكهرباء بنسبة 18.8%.

تمكين

وقال صلاح الحوسني من وزارة التربية والتعليم: «من المذهل رؤية برنامج قادر على تمكين الطلاب من عرض جهودهم لإيجاد حلول بيئية عملية ضمن مباني مدارسهم، ونحن مسرورون لمشاهدة كيفية دعم برنامج المدارس البيئية في دولة الإمارات العربية المتحدة للمدارس وطلابها أثناء قيادتهم لهذا التغيير.»

وأظهرت المدارس الأربع طرقاً مبتكرة في التعامل مع المواضيع الثلاثة للمدارس البيئية وهي الطاقة والمياه والنفايات. وأظهر الطلاب حماسة كبيرة في الحفاظ على الموارد وإبقاء بيئة المدرسة خالية من النفايات؛ بداية من استخدام المتبقي في الزجاجات لري النباتات، وعمل حديقة بيئية من الإطارات المستهلكة كأحواض للنباتات، وحتى التأكد من استخدام الناس لمياه أحواض غسل الأيدي في ري الحدائق المدرسية.

استثمار

وقالت ليزا بيري، مديرة البرامج في جمعية الإمارات للحياة الفطرية: «إن الاستثمار في الشباب هو استثمار في القادة البيئيين المستقبليين للغد. وتزرع برامج المدارس البيئية في الصغار قيمة حماية بيئتنا وموارد كوكبنا، وحاجتنا الماسة لنعيش جميعاً حياة أكثر استدامة. وبمساعدة المعلمين في المدارس البيئية، والجهات الراعية، والمتطوعين الراغبين في منح وقتهم لهذه القضية الهامة، فإننا نأمل بأن نكون قادرين على أن نعهد ببيئة دولة الإمارات العربية المتحدة لهؤلاء الطلاب.»

 الفائزون

إثر فوز أربع مدارس في الإمارات بجائزة «العلم الأخضر»، بلغ مجموع المدارس الفائزة بهذه الجائزة اثنتي عشرة مدرسة في الدولة. والمدارس الأربع هي: «بنت الشاطئ» للبنات في أم القيوين، والنجاح للبنات في رأس الخيمة، ومدرستنا الثانوية الإنجليزية للبنات، و دلهي الخاصة في الشارقة.

وبالنسبة للمدارس التي ترغب بمعرفة المزيد حول كيفية الانضمام إلى برنامج المدارس البيئية، التواصل مع جمعية الإمارات للحياة الفطرية من خلال البريد الإلكتروني التالي: anayar@ewswwf.ae