أخبار عاجلة

أمير الكويت يستقبل الأمير محمد بن نايف ووزراء داخلية دول «التعاون»

أمير الكويت يستقبل الأمير محمد بن نايف ووزراء داخلية دول «التعاون» أمير الكويت يستقبل الأمير محمد بن نايف ووزراء داخلية دول «التعاون»

    استقبل صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت بحضور سمو ولي عهده الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح في قصر بيان بالكويت امس صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، وأصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية المشاركين في الاجتماع التشاوري الخامس عشر لأصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ونقل وزراء الداخلية لأمير دولة الكويت تحيات وتقدير إخوانه قادة دولهم، فيما حملهم تحياته وتقديره لقادة الدول الشقيقة. حضر الاستقبال معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الكويت الدكتور عبدالعزيز بن إبراهيم الفايز.

وعقد أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في قصر بيان بدولة الكويت امس، اجتماعهم التشاوري الخامس عشر. ورأس وفد المملكة إلى الاجتماع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية. وقبيل الاجتماع التقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة. ثم بدىء الاجتماع بتلاوة آيات من القرآن الكريم، بعدها ألقى معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة الكويت الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح رئيس الاجتماع كلمة رحب فيها بأصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والوفود المشاركة في الاجتماع، مقدماً شكره وتقديره لهم على جهودهم المتميزة وتعاونهم الصادق للخروج بهذا الاجتماع بالشكل المناسب. كما قدم شكره وتقديره لوكلاء وزارات الداخلية بدول المجلس والأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي على جهودهم الكبيرة التي بذلوها من أجل إنجاح هذا الاجتماع. وقال معالي الشيخ محمد الصباح: "إن توفير الأمن للمواطنين والحفاظ على استقرار الأوطان مسؤولية رجال الأمن في المقام الأول، وشعبونا تنتظر منا الكثير لتحقيق ذلك، خاصة في ظل المتغيرات والتحديات التي تمر بها المنطقة، والتي تؤثر سلباً على أمنها، لذلك فإن مثل هذه اللقاءات، تعد فرصة طيبة للتباحث والتشاور، في شتى القضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك، بغية التوصل بشأنها إلى رؤى موحدة وحلول فاعلة، تدفع بتعاوننا الأمني إلى الأمام، بما يحقق نتائج ملموسة، يشعر بها المواطن الخليجي على أرض الواقع".

وأشار معاليه الى ان هناك خطوات عديدة وانجازات واضحة تحققت من خلال منظومة العمل الامني الخليجي المشترك، وهناك نتائج ايجابية ملموسة على مستوى التعامل مع كافة انواع الجرائم التقليدية والمستحدثة. وقال الشيخ محمد الصباح: "أمام واجبنا نحو شعوبنا، علينا السعي الدؤوب نحو البحث عن الآليات المناسبة واتخاذ القرارات اللازمة، لمجابهة الجرائم بصورها المتعددة، والتصدي للإرهاب ومحاصرته، والقضاء على مصادر تمويله، حتى نقي أوطاننا من شروره وآثاره المدمرة، وذلك كله يدفع بقاطرة الازدهار والتنمية إلى الأمام". ودعا معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة الكويت الله عزوجل أن يسدد خطاهم وأن يوفقهم إلى انجاز ما اجتمعوا من أجله. عقب ذلك بدأ أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية جلسة عملهم المغلقة. ثم تناول أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية طعام الغداء الذي أقامه الشيخ محمد الخالد تكريماً لهم ولمرافقيهم. حضر الاجتماع والغداء الوفد الرسمي المرافق لسمو وزير الداخلية.

وكان سمو وزير الداخلية قد وصل إلى دولة الكويت امس، وكان في استقبال سموه بمطار الكويت الدولي، معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بدولة الكويت الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح، ومعالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، ووكيل وزارة الداخلية بدولة الكويت الفريق سليمان فهد الفهد، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الكويت الدكتور عبدالعزيز بن إبراهيم الفايز، وأعضاء السفارة، وكبار المسؤولين في وزارة الداخلية بدولة الكويت. وقد وصل في معية سمو وزير الداخلية، وفد رسمي يضم كلاً من معالي وكيل وزارة الداخلية، الدكتور أحمد بن محمد السالم، ومعالي مستشار سمو وزير الداخلية، الدكتور ساعد العرابي الحارثي، ومعالي نائب مدير عام المباحث العامة الفريق خالد بن علي الحميدان، ومدير عام مكتب سمو وزير الداخلية للدراسات والبحوث، اللواء سعود بن صالح الداود، ومدير إدارة الاتصال للشرطة الدولية اللواء محمد بن علي الزبن، ومدير الأمن العام اللواء عثمان بن ناصر المحرج، ومدير عام الشؤون القانونية والتعاون الدولي بوزارة الداخلية الدكتور عبدالله بن فخري الأنصاري.

كما استقبل سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء بدولة الكويت في قصر بيان امس سمو وزير الداخلية، وأصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية. حضر الاستقبال الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الكويت.