أخبار عاجلة

روسيا ترفع دعوى قضائية ضد الاتحاد الأوروبي اعتراضا على الحزمة الثالثة للطاقة

روسيا ترفع دعوى قضائية ضد الاتحاد الأوروبي اعتراضا على الحزمة الثالثة للطاقة روسيا ترفع دعوى قضائية ضد الاتحاد الأوروبي اعتراضا على الحزمة الثالثة للطاقة

رفعت دعوى قضائية ضد الاتحاد الأوروبي ضمن منظمة التجارة العالمية بخصوص الحزمة الثالثة من الطاقة.

وذكرت وكالة أنباء ” إيتار ــ تاس” اليوم الأربعاء – نقلا عن مصادر روسية لم تكشف عنها – “أن روسيا رفعت مذكرة إلى ممثلية الاتحاد الأوروبي لدى منظمة التجارة العالمية وأبلغت الأمانة العامة للمنظمة بذلك”.

ووفقا لقواعد منظمة التجارة العالمية، يُترك الأمر في المرحلة الأولى للطرفين كي يحاولا حل الخلاف من خلال محادثات ثنائية. ولذلك أمام الاتحاد الأوروبي 10 أيام ليرد على الدعوى الروسية، و30 يوماً كحد أقصى منذ لحظة استلامه المذكرة، كي تبدأ المحادثات بينهما بخصوص موضوع الدعوى، على أن تستمر المحادثات مدة لا تتجاوز 60 يوماً. وبعد ذلك يمكن لروسيا أن تطالب بتشكيل فريق من المحكمين في منظمة التجارة العالمية.

وتتعلق الدعوى القضائية الروسية بالحزمة الثالثة من الطاقة التي اعتمدها الاتحاد الأوروبي في عام 2009، والتي تنص على أنه لا يمكن لذات الشركة أن تكون مصدرة للغاز ومالكة لشبكة أنابيب نقله.

وتحاول المفوضية الأوروبية بهذا الشكل تقسيم مجالات الأعمال بين البائع، ومن يقوم بعملية النقل. إلا أنه وفي إطار تنفيذ مشروع “السيل الجنوبي” كانت روسيا قد وقعت اتفاقيات حكومية مع كل الدول التي ستمر الأنابيب عبر أراضيها، وهي: النمسا، وبلغاريا، والمجر، واليونان، وصربيا، وسلوفينيا وكرواتيا، وجرى هذا في عام 2008. أي أن هذا جرى قبل اعتماد الاتحاد الأوروبي للحزمة الثالثة.

وترى شركة “غازبروم” الروسية أن اعتماد هذه الحزمة موجه ضدها بصفتها المورد الرئيسي للغاز في أوروبا.
> أ ش أ

أونا