أخبار عاجلة

«إقامة» و«اقتصادية» دبي تعززان التعاون الإلكتروني

«إقامة» و«اقتصادية» دبي تعززان التعاون الإلكتروني «إقامة» و«اقتصادية» دبي تعززان التعاون الإلكتروني

وقعت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب ودائرة التنمية الاقتصادية في دبي، اتفاقية تعاون مشتركة لتعزيز التعاون في مجال الربط الإلكتروني وتبادل المعلومات، وإطلاق الخدمات الإلكترونية المشتركة، وتقليل المخاطر على القطاعات الاقتصادية، وبالأخص المالية، وذلك من خلال الاطلاع على الأنشطة والأفكار والمقترحات والابتكارات لكلا الجهتين، بالإضافة إلى تفعيل العلاقات المشتركة وتبادل الزيارات.

وتأتي هذه الاتفاقية انطلاقاً من حرص اقتصادية دبي والإدارة العامة على توطيد الشراكة بين المؤسسات الحكومية، وتحقيق رؤية واستراتيجية حكومة دبي الرشيدة في تطوير الخدمات المقدمة للعملاء من الطرفين.

وقام بتوقيع الاتفاقية كل من اللواء محمد أحمد المري، مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وسامي القمزي، مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي؛ بحضور عدد من كبار المديرين التنفيذيين والمسؤولين في اقتصادية دبي ومؤسساتها، وعدد من ممثلي الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب.

تكثيف الجهود

وبهذه المناسبة، قال القمزي: «تسعى دائرة التنمية الاقتصادية إلى تكثيف الجهود مع الجهات الحكومية، بهدف تسهيل مزاولة الأعمال لخدمة كافة شرائح المتعاملين، ويأتي ذلك من خلال رفع مستوى الأداء والجودة في العمل والتنسيق المشترك وتبادل الخبرات في مختلف المجالات.

وستحرص الدائرة على تفعيل هذا التعاون عبر تبادل أفضل الممارسات والمشاركة في المؤتمرات والندوات التي ينظمها الطرفان لدفع عجلة التقدم التي تمتاز بها إمارة دبي».

وأثنى القمزي على جهود الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب المتميزة، مشيراً إلى أن الاتفاقية ستعزز من هذه الشراكة في مجال تبسيط الإجراءات في ما يتعلق بالمعاملات والإجراءات الأمنية بين الطرفين، وفي مجال المعارض وورش العمل الخارجية والداخلية مع قطاع حماية المستهلك والرقابة التجارية، والتعاون فيما بين الطرفين في حملات التفتيش والرقابة المشتركة لمواجهة الظواهر السلبية المختصة، إلى جانب التنسيق المشترك مع المؤسسات التابعة لاقتصادية دبي.

ومن جهته، قال اللواء محمد أحمد المري: «يشكل التعاون بين المؤسسات الحكومية في دبي عاملًا داعماً في الوصول لأعلى المعايير العالمية الخاصة بالتميز، إضافة إلى بناء صلب لثقافة التميز لدى موظفي حكومة دبي».

وأشار اللواء المري إلى مساهمة شراكات مماثلة في إعلاء إطار التعاون بين المؤسسات الحكومية، مما يمهد السبيل لرفع جودة العمل وتقديم كافة التسهيلات المتاحة للمتعاملين، إضافة إلى سعي إقامة دبي ودائرة التنمية الاقتصادية بدبي لتقديم صورة تعكس مدى الحداثة التي وصلت إليها مدينة دبي والتوجهات الذكية لحكومة دبي الرشيدة.