أخبار عاجلة

تشيلسي X أتليتكو - مورينيو.. و5 دروس دفاعية في الأبطال

تشيلسي X أتليتكو - مورينيو.. و5 دروس دفاعية في الأبطال تشيلسي X أتليتكو - مورينيو.. و5 دروس دفاعية في الأبطال

هل يستعد جوزيه مورينيو المدير الفني لتشيلسي لمباراة دفاعية سادسة؟ هذا ما سيظهر حين يستضيف أتليتكو مدريد في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

مورينيو نجح في مباراة الذهاب أن يخرج بتعادل سلبي كان يريده من الثانية الأولى بخطة دفاعية بحتة.

وفي جولة الإياب، ربما يلجأ البرتغالي للأمر نفسه بالنظر لتصريحه قبل المباراة "من لا يعرف كيف يدافع، لا يعرف كيف يفوز".

ويستعرض FilGoal.com 5 مباريات لجأ فيها مورينيو للدفاع، نجح فيها في الوصول لمبتغاه في دروس خططية من الاستثنائي.

1) يونايتد - بورتو

فاز بورتو في مباراة الذهاب 2-1، واستعد فريق المدرب جوزيه مورينيو لمباراة دفاعية بحتة في جولة الإياب من دور الـ16 عام 2004 على أرض أولد ترافورد.

المباراة كانت دفاعية بحتة من مورينيو، لكن رغم ذلك سجل يونايتد الهدف الاول.

النتيجة وقتها كانت تعبر بيونايتد، وكان بورتو بحاجة للتسجيل.. رغم ذلك حافظ مورينيو على خطته الدفاعية!

في النهاية خطف بورتو هدفا قاتلا في الدقائق الأخيرة من اللقاء، ليركض محتفلا في صورة لن تمحى من ذاكرة الاستثنائي قط.

2) برشلونة - إنتر

برشلونة يستضيف إنتر ميلان، مباراة الذهاب شهدت فوز الفريق الإيطالي بنتيجة 3-1 في أرض جيوسيبي مياتزا.

جولة الإياب شهدت عرضا دفاعيا من فريق مورينيو، لدرجة أن صامويل إيتو الذي تحول مع البرتغالي من مهاجم إلى جناح، كان يلعب كظهير فعليا.

هذا الأداء منح إنتر ميلان بطاقة العبور إلى النهائي، حيث فاز مورينيو بدوري الأبطال عام 2010 على حساب بايرن ميونيخ ومدربه لويس فان جال.

3) تشيلسي – إنتر

قبل مواجهة برشلونة في موسم 2009-2010، قدم إنتر ميلان عرضا دفاعيا شائقا أخر.. هذه المرة في دور الثمانية ضد تشيلسي.

وقتها كان مدرب تشيلسي هو كارلو أنشيلوتي، المدير الفني الإيطالي الذي يقود حاليا ريال مدريد الإسباني.

أنشيلوتي جاء تشيلسي حتى يفوز بدوري الأبطال، لكنه أخفق.. والسبب كان وقوعه في وجه مورينيو الذي قدم فريقه عرضا دفاعيا قويا للغاية منح النيراتزوري الفوز على فريقه اللندني.

4) ريال مدريد – برشلونة

عام 2011.. أول موسم لمورينيو مع ريال مدريد، خسر من برشلونة في الدوري 5-0 ولا يرغب في أن يتكرر الأمر نفسه خلال نهائي كأس ملك إسبانيا.

هنا مورينيو قرر وضع مدافعه البرتغالي بيبي ليس في الخط الخلفي كما هو معتاد، بل في وسط الملعب.

لعب سيرخيو راموس في قلب الدفاع مع ريكاردو كارفاليو، وشارك بيبي مع سامي خضيرا وشابي ألونسو في المنتصف حتى يصنع ستارة دفاعية أمام رجال بيب جوارديولا في برشلونة.

التيكي تاكا تعطلت، ثم جاء كريستيانو رونالدو وسجل بالرأس في مرمى خوسيه بينتو حارس برشلونة، وفاز الميرنجي بالكأس بسبب عرض دفاعي قوي حضره مورينيو.

5) أتليتكو – تشيلسي

في الموسم الجاري، وضع مورينيو 4 لاعبين ارتكاز في وسط الملعب!

فرانك لامبارد، مع راميرس، ثم جون أوبي ميكيل وخلفهم جميعا ديفيد لويز.

يدافع مع كل هؤلاء ويليان من الجناح، وفرناندو توريس يتولى الجناح الآخر.

النتيجة 0-0، فماذا سيحدث في جولة الإياب؟

فيديو اليوم السابع