أخبار عاجلة

وفاة الكاتب البرتغالي فاسكو غراشا مورا

توفي Vasco Graça Moura الذي يُعتبر أحد كبار الكتاب البرتغاليين المعاصرين عن عمر ناهز الـ 72 عاماً، بعد صراع مع المرض.

وقد أعلن خبر وفاته في مستشفى لشبونة، مركز "Belém"، الذي كان يترأسّه منذ كانون الثاني 2012.

Vasco  روائيّ وشاعر ومترجم ومحامٍ وسياسيّ. ولد عام 1942 في " Foz do Douro"، قرب مدينة Porto.

يحمل Vasco  شهادة في القانون من جامعة لشبونة. وقد سلك في ستينات القرن الماضي طريق المحاماة، قبل أن يخوض غمار السياسة، بعد ثورة " Cravos أو القرنفل"، في عام 1974. بعد ذلك، انضم إلى صفوف الحزب الليبرالي ـ الديمقراطي (اليمين الوسط)، وشارك عام 1975 في حكومتين مؤقتتين بصفة سكرتير دولة. وفي عام 1978، أصبح مديراً للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون البرتغاليّين.

انتخب نائباً أوروبيّاً عام 1999 على لائحة الحزب الليبرالي ـ الديمقراطي، وشغل منصب نائب رئيس لجنة الثقافة في البرلمان الأوروبي. أعيد انتخابه عام 2004، وبقي عضواً في البرلمان الأوروبي حتى عام 2009.

أصدر Vasco Graça Moura نحو 30 عملاً، من بينها: "ظل الوجوه" (1985)، و"آخر أناشيد الحب" (1987)، وهي رواية تدور أحداثها في شمال البرتغال.

 

 

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار مشاهير العالم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

سيدتي