إضراب ضباط و أفراد مركز شرطة المحمودية اعتراضا على نقل معاون المباحث‎ بالبحيرة

إضراب ضباط و أفراد مركز شرطة المحمودية اعتراضا على نقل معاون المباحث‎ بالبحيرة إضراب ضباط و أفراد مركز شرطة المحمودية اعتراضا على نقل معاون المباحث‎ بالبحيرة

أرشيفية

قام ضباط و أمناء و أفراد الشرطة بمركز المحمودية بالإضراب عن العمل وأغلقوا القسم امام المواطنين إعتراضا على قرار نقل النقيب عمرو قاسم معاون مباحث المركز، الى المديرية و إيقافه عن العمل، لحين الإنتهاء من التحقيق معه فى الإتهامات التى وجهها له المحامين بالإعتداء على زميلهم.

كان عدد من المحامين بمركز المحمودية قد اعتصموا أمس أمام مكتب المستشار محمد خطاب المحامى العام لنيابات شمال دمنهور، للمطالبة بضبط و إحضار معاون مباحث المركز، لإتهامه بالاعتداء على أحد المحامين .

وقال جمال خطاب رئيس لجنة الحريات بنقابة المحامين بالبحيرة،ونقيب المحامين بالمحمودية،أنه تم تقديم بلاغ للمحامى العام يتهم الضابط و عدد من أفراد الشرطة السريين، بالاعتداء على المحامى رجب عبد اللطيف و شهرته “رجب العشرى”، و إحداث إصابات بالغه به، وأضاف خطاب الذى تدخل لتحرير محضر الصلح الأول بين الضابط و المحامى أن المحامى لم يفصح له عن الإصابات الموجوده به ولم يفصح عن رغبته فى عدم تحرير المحضر،و أنه حرر محضر الصلح خوفا من قيام الشرطة، باتهامه بالإعتداء على الأفراد.

من ناحية أخرى قال أحد شهود الواقعة من ضباط الشرطة أن الضابط استجاب لتدخل قيادات الشرطة و قيادات المحامين وكذلك وساطات عدد من كبار العائلات لعدم تحرير محضر ضد زوجة المتهم المطلوب القبض عليه التى قامت بسبه اثناء قيامه بعمله و كذلك ضد المحامى الذى اعتدى عليه بالضرب أولا ووافق معاون المباحث على تحرير محضر صلح و تم الافراج عن المحامى و زوجة المتهم و لكنهم فوجئوا بقيام المحامين بعد ذلك بتقديم بلاغ ضد معاون المباحث.

و يباشر المستشار ياسين زغلول رئيس نيابة شمال البحيرة الكلية ،التحقيق فى الواقعة و قرر تحويل المحامى الى الطب الشرعى لإثبات الاصابات الموجوده به.

أونا