أخبار عاجلة

ذكرى البيعة تجسد منجزات تنموية ضخمة وعظيمة في جميع المجالات

ذكرى البيعة تجسد منجزات تنموية ضخمة وعظيمة في جميع المجالات ذكرى البيعة تجسد منجزات تنموية ضخمة وعظيمة في جميع المجالات

    رفع وكيل وزارة الداخلية الدكتور أحمد بن محمد السالم أسمى آيات التهاني والتبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله - وللأسرة المالكة الكريمة ولكل أفراد الشعب السعودي بمناسبة الذكرى التاسعة لتولي خادم الحرمين الشريفين مقاليد الحكم في البلاد.

وقال معاليه: "إننا إذ نحتفي بذكرى البيعة المباركة فإننا نستذكر منجزات تنموية ضخمة وعظيمة في جميع المجالات وفق إستراتيجيات وخطط تنموية نفذت وتنفذ منذ عهد الملك المؤسس - رحمه الله - مروراً بفترات حكم أبنائه البررة حتى العهد المبارك لخادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - ".

وأشار الدكتور السالم في تصريح له بمناسبة الذكرى التاسعة لبيعة خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - إلى أن المملكة حققت بفضل الله تعالى ثم بفضل القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين خلال الأعوام التسعة الماضية نجاحات كبيرة في مختلف المجالات من أبرزها السعي الحثيث لبناء دولة المؤسسات من خلال تحديث الأنظمة القائمة وإصدار الأنظمة الجديدة التي تحقق العدالة لجميع المواطنين والمقيمين وتضمن استقرار المملكة سياسياً واقتصادياً وأمنياً، واكب ذلك تطور متميز في مختلف الجوانب التعليمية والصحية والاقتصادية والصناعية والثقافية والاجتماعية والعمرانية التي تهدف إلى توفير سبل الحياة الكريمة للمواطن.

وأردف معاليه يقول : " إذا كانت القيادة حققت إنجازات ومكتسبات للوطن والمواطن في فترة زمنية قياسية، فإنها سجلت أيضا نجاحات متتالية على الساحتين العربية والدولية، محققة التوازن السياسي ومبدأ الندية في التعامل مما جعلها تحظى باحترام وتقدير العالم أجمع، مع مشاركة المجتمع الدولي همومه واحتياجاته فليس هناك عمل إنساني وخيري إلا ساهمت فيه المملكة، من خلال تسيير قوافل الإغاثة والإنقاذ حينما وقعت الكوارث ". ولعل اهتمامه بعلاقات المملكة الدولية وشؤون المواطن الداخلية لم يشغله - أيده الله - عن استشراف المستقبل والسعي لاستقرار البلاد على المدى البعيد ومن ذلك صدور قراره الموفق إن شاء الله بتعيين صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود ولياً لولي العهد حتى تتحقق الطمأنينة ويستشعر الجميع أن البلاد سائرة على خطى ثابتة ومدروسة.

وأكد وكيل وزارة الداخلية أن هذا القائد المحبوب حقق الكثير من المكاسب والانجازات في فترة زمنية قصيرة تهيأت خلالها بنية تحتية متطورة كفيلة بإذن الله بتلبية احتياجات المواطن الأساسية ومتطلباته، مما لايملك أمامه المواطن إلا أن يبتهل إلى المولى عز وجل أن يحفظه ويمد في عمره وأن يسبغ عليه لباس الصحة والعافية، لتتواصل مسيرة التطوير والتحديث والبناء والنماء في هذا الوطن الغالي، وأن يشد عضده بأخويه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود - حفظهم الله -، وأن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والاستقرار والنماء والازدهار.