أخبار عاجلة

«فيسبوك» يساعد في القبض على ثلاث خادمات هاربات

«فيسبوك» يساعد في القبض على ثلاث خادمات هاربات «فيسبوك» يساعد في القبض على ثلاث خادمات هاربات

فوجئ مواطن من دبي عند استيقاظه في أحد الأيام بهروب خادماته الثلاث من الجنسية الفلبينية. استغرب المواطن من هروب الخادمات اللواتي مضى على عملهن في منزله فترة من الزمن وكانت العائلة المواطنة تعاملهم بشكل جيد ولا ترهقهن بالعمل. فقام بفتح بلاغ في مركز الشرطة وبفتح بلاغ آخر في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، لكن لم يهدأ باله وبدأ التحقيق بنفسه في هروب الخادمات.

ذكاء الكفيل المواطن جعله يبدأ البحث عن الخادمات في موقع التواصل الاجتماعي الشهير «فيسبوك».

وبعد البحث الطويل في الموقع تمكن من الحصول على حساب إحدى الخادمات الهاربات فدخل على حسابها ووجد صوراً عديدة للخادمة الهاربة مع شخص من الجنسية الآسيوية وتم التقاط الصور في أماكن مختلفة من الإمارة.

دخل الكفيل المواطن على حساب الشخص الآسيوي وتمكن من العثور على بياناته وقدمها لشرطة دبي التي تمكنت من تحديد هوية المتهم وهو من الجنسية الباكستانية.

خلال التحقيقات، اكتشفت الشرطة أن المتهم الباكستاني قام بإغواء الخادمة الفلبينية بمساعدة صديق له من جنسيته وشجعاها على الهرب من كفيلها ووعدها بالحصول على فرصة أخرى للعمل بنظام الساعات وجني مبالغ مرتفعة مقارنة بالراتب الشهري الذي تحصل عليه.

الطمع أدى إلى قيام الخادمة بتحريض الخادمتين الأخريين بالهروب معها والاستعانة بالمتهم الباكستاني وصديقه للحصول على فرصة عمل أخرى.

واعترف المتهمان خلال التحقيق معهما من قبل نيابة الجنسية والإقامة في دبي بتهريب الخادمات وإبقائهن في سكنهما لحين العثور على فرصة عمل أخرى لهن.

وقامت محكمة الجنسية والإقامة بدبي بالحكم على الخادمات الثلاث والمتهمين الباكستانيين بالحبس لمدة شهر ثم الإبعاد عن الدولة، وهي عقوبة ممتازة بوصف رئيس نيابة الجنسية والإقامة بدبي المستشار علي بن خاتم، لأن عقوبة الإبعاد أشد وأصعب على المتهمين من الغرامة، ولأنها ستمنعهم من الدخول إلى الدولة مرة أخرى.