وحدة مشروعات تطوير التعليم العالى تفتح مجالات التعاون مع ماليزيا

وحدة مشروعات تطوير التعليم العالى تفتح مجالات التعاون مع ماليزيا وحدة مشروعات تطوير التعليم العالى تفتح مجالات التعاون مع ماليزيا

التقى الدكتور إبراهيم جلال شعبان، المدير التنفيذى لوحدة مشروعات تطوير التعليم العالى، صباح اليوم مع الدكتور محمد راضى إبراهيم الوزير المفوض والمستشار التعليمى لسفارة ماليزيا وبحضور الدكتور الصاوى الصاوى أحمد المستشار الإعلامى لمشروعات تطوير التعليم العالى، لبحث سبل التعاون بين البلدين فى مجال تطوير التعليم العالى من خلال تبادل الخبرات والرؤيا المستقبلية، ومن أهم ماتم تناوله مجال تطوير نظم وتكنولوجيا المعلومات، وأهميته فى تبادل المعلومات بين الجامعات المصرية والماليزية.

وناقش الطرفان جهود الوحدة فى مجال التخطيط الاستراتيحى وتنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والتطوير المستمر والتأهيل، للاعتماد ودعم التميز والأنشطة الطلابية وتأهيل المعاهد العليا لاعتماد وقياس وتقويم جميع أنشطة ومشروعات الوحدة .

من جانبه صرح الدكتور الصاوى أحمد بأن الجانبين اتفقا على أن تقوم الوحدة بدورها فى إبراز وتحديد مجلات تطوير التعليم العالى التى من الممكن أن تكون مجالا للتعاون بين الدولتين الصديقتين، لعرضها فى لقاء موسع بين وزير التعليم العالى وسفير دولة ماليزيا لاتخاذ الإجراءات التنفيذية لهذا التعاون.

smsinnerpage.jpg

stripnews2013.png

مصر 365