أخبار عاجلة

الأهلي يسعى لتجنب سيناريو 2009 أمام الدفاع الحسني

الأهلي يسعى لتجنب سيناريو 2009 أمام الدفاع الحسني الأهلي يسعى لتجنب سيناريو 2009 أمام الدفاع الحسني

في عام 2009، خسر الأهلي من سانتوس الأنجولي 3-0 في إياب دور الـ16 من كأس الكونفدرالية، ليودع البطولة بعد الخسارة بركلات الترجيح.. وهو ما يريد تجنبه يوم السبت.

الأهلي عام 2009 انتقل للعب في الكونفدرالية بعد توديع دوري أبطال إفريقيا على يد كانو بيلارس النيجيري، وفاز على سانتوس في القاهرة 3-0 في ذهاب دور الـ16.

ولكن بصورة مفاجئة، خسر الأهلي في أنجولا بنفس النتيجة.. وودع البطولة بركلات الترجيح.

ويمر الأهلي بموقف مشابه هذا العام، بعدما انتقل للعب للكونفدرالية وفاز على الدفاع الحسني الجديدي المغربي 1-0 في القاهرة، قبل مواجهته إيابا يوم السبت.

ويحتاج الأهلي للفوز أو التعادل بأي نتيجة من أجل التأهل لمرحلة المجموعات لأول مرة في تاريخه.

ولكن يبقى قلق الأهلاوية من الفوز غير المطمئن، والذي يدرك محمد يوسف المدير الفني للفريق مخاطره جيدا.

وقال يوسف بعد المباراة: "النتيجة لا تعجبني، وأقر بأن أداء اللاعبين قياسيا بالمباريات السابقة لهم في الدوري أقل".

ثم استدرك "لكننا حققنا ميزة جيدة، وهي أن شباكنا ظلت نظيفة، وهو ما سيعين الفريق في جولة الإياب".

كذلك عبد الحق بن شيخة مدرب الدفاع الجديدي توقع أن يحقق الأهلي فوزا أكبر في القاهرة.

وقال عقب المباراة: "توقعنا الخسارة بنتيجة كبيرة أمام الأهلي، ولكني راض عن أداء اللاعبين والتزامهم بالتعليمات التي كانوا يطبقونها تماما".

وأضاف "الشوط الثاني كله تقريبا كان ملك فريقي، ولكن يبقى الأهلي هو الأهلي وحتى الآن هو المتأهل لربع النهائي".

وأشار "كل شيء وارد في كرة القدم، نعلم أن الأهلي سيعود له الأسماء الغائبة وستزيدهم قوة في الإياب ولكن لن نتراجع وسندافع بشراسة عن التأهل ومواصلة المشوار الإفريقي".

إصابات الأهلي

محمد يوسف المدير الفني قرر اصطحاب جميع لاعبي الأهلي إلى المغرب من أجل المباراة، باستثناء أحمد فتحي الموقوف.

مشكلة الأهلي تكمن في الإصابات التي ضربت الفريق خلال الأسبوع الماضي.

فعبد الله السعيد ومحمد ناجي "جدو" يعانيان من إصابات في الركبة، ويواجه محمد نجيب إجهادا في العضلة الخلفية.

حتى شريف إكرامي حارس المرمى تعرض لكدمة في الحوض خلال مباراة الذهاب.

ولكنه في نفس الوقت استعاد الثنائي حسام عاشور وعمرو جمال الذي غاب عن مباراة الذهاب.

فيديو اليوم السابع