أمناء شرطة المطار ينقلون اعتصامهم للمبنى القديم.. والعمليات الخاصة تؤمن الصالات

أمناء شرطة المطار ينقلون اعتصامهم للمبنى القديم.. والعمليات الخاصة تؤمن الصالات أمناء شرطة المطار ينقلون اعتصامهم للمبنى القديم.. والعمليات الخاصة تؤمن الصالات

نقل أمناء ادارة تامين الركاب بمطار القاهرة الدولى مقر اعتصامهم إلى مبني المطار القديم لجمع عدد أكبر من الزملاء فى موقف تصعيدي ،منددين بتقديم استقالات جماعية رداً على عدم الاستجابة لمطالبهم حتى الأن بعودة زمليهم الذي تم نقله بسبب ارتكابه موقف مشين ،وتم الحقيق في الواقعة التي ارتكبها.

وكانت سلطات مطار القاهرة الدولى ،قد أجرت عدة مفاوضات مع الأمناء المعتصمين التابعين لإدارة تأمين الركاب بصالة ٣ بالمطار للوصول معهم لنتيجة لفض اعتصامهم، وجلس معهم اللواء علاء الدين علي مساعد وزير الداخلية مدير أمن المطار وفتح حلقة نقاش كبيرة معهم وإبلاغهم بما فعله زميلهم وتفهم الامناء الموقف , إلا أن هناك بعض الأمناء من خارج المطار قاموا بإثارة بعض الشائعات فيما بينهم لاستمرار الاعتصام .

وأكد مصدر أمني رفيع المستوي بالمطار أنه تم استدعاء فرق من العمليات الخاصة لتامين المطار حالياً والتدخل فوراً في حالة محاولة بعض من الأمناء وقف العمل داخل الصالات , مؤكداً أن المطار مرفق حيوي دولي لن يسمح بأي عمل تخريبي به أو وقف للرحلات الطيران المجدولة أو تاخير للركاب .

وأضاف المصدر أنه لم يحدث أى حالات تكدس للركاب إذ تمت الاستعانة بموظفي شركة ميناء القاهرة الجوي بجوار الضباط لتسير العمل بالإضافة إلي انتظام بعض الأمناء في عملهم .

وكان ما يقرب من ٦٠ أمينا شرطة بإدارة تأمين الركاب بمطار القاهرة الدولي ،قد نظموا وقفة احتجاجية بالمطار الجديد مساء اليوم الجمعة احتجاجاً علي نقل أحد زملائهم إلى إدارة أخري .

فى سياق متصل أكد الأمناء أن سبب تنظيم وقفتهم الاحتجاجية نقل أحد زملائهم إلى إدارة أخري مطالبين سلطات المطار بالتدخل وإعطاء كل ذي حقاً حقه والتحقيق فى الواقعة.

ومن جانبهم قام ضباط الإدارة بمشاركة رجال شركة الميناء بتسيير أعمال أمناء الشرطة الخاصة بالتفتيش وغيرها من المهام الأمنية.

فيما بذل المسؤولين الأمنيين العديد من المحاولات لاحتواء الأزمة .

 

أونا