دراسة: المصابون بالحزام الناري أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية والسكتة الدماغية

دراسة: المصابون بالحزام الناري أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية والسكتة الدماغية دراسة: المصابون بالحزام الناري أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية والسكتة الدماغية

كتب : نورهان السبحي منذ 5 دقائق

أثبتت نتائج دراسة حديثة أن المصابين الذين يعانون من مرض الهربس النطاقي، وهي العدوى الفيروسية المعروفة أيضًا بـ"الحزام الناري"، قبل سن الأربعين، هم أكثر عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية والنوبة القلبية.

وشملت عينة الدراسة أكثر من 106 آلاف من الحالات المصابة بالحزام الناري، وتمت مقارنتهم بأكثر من 213 ألف شخص لم يصابوا به، وكان هناك تناسب في السن والنوع بين الفئتين.

وأكدت الدراسة أن مخاطر الاصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية ترتفع بين الشباب الذين أصيبوا بالحزام الناري، أما من هم فوق سن الأربعين فلا تزداد لديهم عوامل خطورة.

وأوضح الباحثون أن الحزام الناري منتشر بين الأشخاص الذين لديهم عوامل الخطورة للإصابة بأمراض الأوعية الدموية بما في ذلك مرض السكري وارتفاع ضغط الدم.

"الهربس النطاقي" هو مرض فيروسي مؤلم يتميز بظهور طفح جلدي على طول العصب المصاب، ولهذا فهو يسمى بالحزام الناري لأنه يميز المنطقة المصابة وكأنها طوق ناري.

DMC