«الأوقاف» تؤكد أهمية الجمعيات الخيرية وتحذر من توظيفها حزبيًا

«الأوقاف» تؤكد أهمية الجمعيات الخيرية وتحذر من توظيفها حزبيًا «الأوقاف» تؤكد أهمية الجمعيات الخيرية وتحذر من توظيفها حزبيًا

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إن دور الجمعيات والمؤسسات الخيرية والاجتماعية في تخفيف الأعباء عن الفقراء والكادحين في غاية الأهمية، محذرًا من توظيفها حزبيًا أو طائفيًا أو مذهبيًا بما يشق صف المجتمع، ويحدث شرخًا في بنيانه.

وطالب الوزير، في بيان له، الجمعة، بمراقبة جادة لأموال جميع الجمعيات سواءً في تحصيلها أو في إنفاقها بحيث تقوم الجهات الرقابية بدورها في تفعيل القانون بعدم جمع أي أموال دون تصريح، ودون أن يكون ذلك مقابل إيصال رسمي، ومن خلال جهة أو جمعية مُشهرة ومعتمدة وتحت المراقبة، وأن تكون جميع وجوه الإنفاق كذلك وفق آليات قانونية واضحة.

وحذر «جمعة» من وجود أجنحة دعوية خاصة لجمعيات أخرى لا تقدم أعمالًا اجتماعية ملموسة، إنما تعمل فقط في مجال الدعوة أو الثقافة، وفي الغالب الأعم أنشئت لأغراض حزبية أو سياسية أو مذهبية أو شخصية، بل إنّ بعضها قد يستخدم في الإضرار بالمصالح العليا للوطن، والعمل على هدم بنيانه، وإشاعة الفرقة بين أبنائه.

وأشار وزير الأوقاف إلى استعداد الوزارة، في إطار دورها لتخصيص جزء من برنامجها الدعوي في الخطب والدروس والندوات والقوافل والإصدارات والنشرات الدعوية والفقهية والعلمية لتلك الجمعيات لعدم تشتيت الخطاب الدعوي.

SputnikNews