مجلس الأمن يستنكر «تفجير الضاحية الجنوبية» ببيروت ويطالب بمحاكمة المسؤولين

مجلس الأمن يستنكر «تفجير الضاحية الجنوبية» ببيروت ويطالب بمحاكمة المسؤولين مجلس الأمن يستنكر «تفجير الضاحية الجنوبية» ببيروت ويطالب بمحاكمة المسؤولين

استنكر مجلس الأمن بقوة التفجير الذي وقع بالضاحية الجنوبية بلبنان، وشدد على «ضرورة تقديم المسؤولين عن الهجوم للعدالة»، ووصفه بأنه عمل إرهابي يشكل أخطر التهديدات للأمن والسلم الدوليين.

وفي بيان صحفي، صادر عن المجلس إن «أعضاء المجلس يستنكرون بقوة الهجوم الإرهابي في جنوب بيروت».

وأضاف مجلس الأمن أن أعضاءه يؤكدون مجددا أن الإرهاب بكل أشكاله ومظاهره يشكل أحد أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين وأن أي أعمال إرهابية هي إجرامية وغير مبررة، مهما تكن دوافعها، وأينما ومتى وقعت، وأيا يكن مرتكبها».

وشدد بيان المجلس على «ضرورة تقديم المسؤولين عن هجوم بيروت للعدالة».

وناشد وزير الخارجية، عدنان منصور، المجتمع الدولي تقديم العون لبلاده لكبح العنف وتجفيف منابع الدعم المالي الذي يصل لمنفذي العمليات التفجيرية في بلاده.

SputnikNews