طلاب مدينة زويل يواصلون أداء الامتحانات

طلاب مدينة زويل يواصلون أداء الامتحانات طلاب مدينة زويل يواصلون أداء الامتحانات

واصل طلاب جامعة العلوم والتكنولوجيا، بمدينة زويل "مشروع القومى للنهضة العلمية" تأدية امتحانات نهاية الفصل الدراسى الأول فى مقر المدينة بالشيخ زايد، بقدر من الهدوء، بعد أن وفرت إدارة الجامعة والمدينة كل السبل لعملية تعليمية متميزة طبقا للمعايير العالمية، منذ انطلاق الدراسة فى سبتمبر الماضى للدفعة الأولى التى تضم 300 طالب تم اختيارهم من ستة آلاف متقدم من المتفوقين وممثلين لـ21 محافظة.

يذكر أن الطلاب يدرسون أحدث ما وصل إليه العلم على مستوى العالم، فى مجالات علوم النانو والعلوم الطبية الحيوية وهندسة الفضاء والمعلومات وهندسة البيئة وعلوم المواد وهندسة تقنية النانو، وهى تخصصات ترتبط ارتباطا مباشرا بمراكز البحوث بالمدينة التى تضم عشرات الباحثين المتميزين الذين عادوا من الخارج للمساهمة فى المشروع القومى، وعلى الرغم من التكلفة الباهظة للعملية التعليمية التى تبلغ 90 ألف جنيه للطالب الواحد فى العام الدراسى، إلا أن الطلاب يدرسون بالمجان بقرار من مجلس الأمناء بمنح دراسية طوال سنوات الدراسة تقديرا لنبوغهم مقدمة من مؤسسات وشخصيات وطنية.

وفى سياق آخر، أشار الدكتور شريف صدقى، الرئيس الأكاديمى للجامعة ومدير مركز النانو تكنولوجى، إلى أن المدينة فى المراحل النهائية لتجهيز معمل النانو تكنولوجى الذى سوف يمكن الباحثين فى المدينة من تصنيع أنظمة متناهية الصغر، لها تطبيقات عدة فى المجالات الطبية الحيوية والطاقة الجديدة والمتجددة والبيئة، وبلغت تكلفة المعمل حتى الآن ما يقرب من 80 مليون جنيه.

وأضاف "صدقى" أن هذا المركز بتجهيزاته العالمية سوف يدعم البحث العلمى فى مصر، ويعزز تعاون مدينة زويل مع مراكز بحثية وجامعات مصرية وعالمية.
>

اليوم السابع