أخبار عاجلة

وزير الداخلية السابق: الفريق السيسي سيترشح للرئاسة

وزير الداخلية السابق: الفريق السيسي سيترشح للرئاسة وزير الداخلية السابق: الفريق السيسي سيترشح للرئاسة
مؤتمر جماهيري حاشد لجبهة " بلدي" بالبحيرة لتأييد دستور 2014

كتب : أحمد حفني منذ 35 دقيقة

نظمت جبهة "مصر بلدي" بمحافظة البحيرة، مؤتمرًا جماهيريًا حاشدًا بمجمع دمنهور الثقافي، بحضور اللواء أحمد جمال الدين، وزير الداخلية السابق؛ للتعريف بالدستور الجديد، وأهمية المشاركة في الاستفتاء المزمع إجراؤه يومي 14 و15 يناير الجاري.

كانت الجبهة قد دعت إلى عقد مؤتمر جماهيري بالبحيرة، ووجهت الدعوة للعديد من القوى السياسية والشعبية، حيث حضر المؤتمر صلاح المعداوي المنسق العام للجبهة، والمقدم عماد محروس، المتحدث العام باسم الجبهة، والعديد من القوى السياسية والشعبية بالبحيرة.

وفي كلمته أكد اللواء أحمد جمال الدين، أن دور الجبهة سيكون جوهريا خلال الأيام القادمة، مشيرًا إلى دعمه للدستور الجديد وخارطة الطريق، لخلق مزيد من الاستقرار والتنمية، لافتًا إلى أن الجبهة دورها وطني وليس سياسيا، على الرغم من أن هناك 15 حزبا بالجمهورية لنضموا تحت مظلتها، إلا أن العمل الوطني هو الهدف الوحيد داخل الجبهة.

وأكد أن ثورة 30 يونيو هي لب الثورات، لمشاركة جميع الطوائف الشعبية بها، بما فيهم "حزب الكنبة" الذي يمثل الأغلبية العظمى من الشعب.

وأشار الوزير السابق إلى أن ما تواجهه مصر من عمليات إرهابية تستهدف أمنها واستقرارها ما هو إلا جزء صغير من مخطط دولي لإثارة الفوضى وإسقاط الدولة، وأن هناك جزءا منه اقتصادي، كما أن هناك ضغوطا من الدول المعادية تجاه الدول التي تساند مصر بالتخلي عنها.

وأوضح أن الجماعات الإرهابية تريد أن تعاقب الشعب المصري، وأن الشرطة كانت ضحية ثورة يناير، واصفًا من يسمي القوات المسلحة بـ"العسكر" بأنهم لا يفقهون شيئًا، مطالبًا الشعب المصري بتأييد الدستور الجديد لتحقيق مزيد من الاستقرار والتنمية.

وقال جمال الدين إن الفريق أول عبدالفتاح سيلبي نداء الوطن وسيرشح نفسه للرئاسة، بناءً على طلب الشعب المصري، مؤكدًا أن الإرهاب الأسود سيزيد من هجماته خلال الفترة القادمة لتشويه المؤسسات المصرية الشريفة، مؤكدًا أن يده لن تنال من وحدة الشعب المصري.

وأكد المقدم عماد محروس القيادي بالجبهة، أن مؤتمر البحيرة خطوة في إطار دعم الدستور الجديد، مشيرًا إلى ردود الأفعال الإيجابية التي تقابلها المؤتمرات المنظمة من قبل الجمهور، قائلًا إن الإقبال الجماهيري المشهود يبشر بكل خير للدستور الجديد.

DMC