أخبار عاجلة

وفاة طفل وأكثر من 330 مصابًا في احتفالات العام الجديد بالفلبين

وفاة طفل وأكثر من 330 مصابًا في احتفالات العام الجديد بالفلبين وفاة طفل وأكثر من 330 مصابًا في احتفالات العام الجديد بالفلبين

أعلنت الشرطة ومسؤولو الصحة في الفلبين، الأربعاء، أن طفلًا لقي حتفه وأصيب أكثر من 330 شخصًا خلال احتفالات العام الجديد، وأصيب الطفل برصاصة طائشة بينما كان نائمًا في منزله، في حين يرقد طفل آخر في حالة حرجة بعدما أصابته رصاصة طائشة أيضًا في الجبهة بإقليم إيلوكوس نورت المجاور.

وقال «مايور» إن إجمالي 26 شخصًا أصيبوا بطلقات طائشة أطلقت في إطارالاحتفالات منذ 16 ديسمبر، وأعلنت وزارة الصحة أن 337 شخصًا أصيبوا بالألعاب النارية ليلة الاحتفال بالعام الجديد فقط.

وتابع أن إجمالي عدد المصابين بالألعاب النارية منذ بدء احتفالات العام الجديد في 21 ديسمبر يبلغ 590 شخصًا، وهو ما يزيد بنسبة 43% عن العام الماضي.

وقال وزير الصحة الفلبيني، إيريك تاياج: «أعتقد أن الشيء الأكثر أهمية هو أن الإصابات معتدلة نسبيًا هذا العام، مع تراجع عدد حالات البتر».

واعتاد الفلبينيون على إطلاق الألعاب النارية وبعض الطلقات النارية في الهواء، اعتقادًا بأن الصخب سوف يبعد الحظ السيئ ويجلب الحظ السعيد في العام الجديد.

يذكر أن احتفالات العام الماضي شهدت أيضًا وفاة طفل برصاصة طائشة، وإصابة أكثر من 400 شخص.

SputnikNews

شبكة عيون الإخبارية