أخبار عاجلة

أخطبوط يعبث بالبشرية

يقول المصريون «الكذب ليس له أرجل». فى الواقع لا يحتاج إليها. أخطبوط له عشرات من الأذرع. فى كل منها ما يمكنه من السيطرة على العقول. التحقيق المنشور فى جريدة إندبندنت منذ يومين دليل ذلك. تأكيد على أن الدول يمكنها أن تلفق كيفما تشاء. تطيح الشعوب يميناً ويساراً. يقول التحقيق إن المتهم الرئيسى فى قضية تفجير لوكيربى ليس المتهم الليبى الراحل، عبدالباسط المقرحى. يقول التحقيق إن المتهم مصرى. اسمه أبوطالب. محكوم عليه فى قضية فى السويد.

الذى صدق الأولى مطلوب منه أن يصدق الثانية. أجهزة المخابرات الدولية تلعب بشعوب العالم. تتعامل معها كما لو كانت كرة قدم. تقول إندبندنت إن ضابط مخابرات أمريكياً مارس عملية تضليل. أخفى دليلاً. وجه الشرطة فى مسار يبتعد عن أبى طالب، ويذهب إلى المقرحى. حكم على المقرحى. قضى سنوات فى السجن. خرج لأسباب إنسانية. للدقة صفقة. مات بالسرطان منذ عام. كانت ليبيا متهمة بالإرهاب بسببه. لا أعرف إن كان بريئاً تماماً أم أن له دوراً غير رئيسى.

العالم عاش زمناً طويلاً ينظر إلى القذافى باعتباره متهماً. بنت الولايات المتحدة سياستها فى هذه القضية على أساس أن ليبيا فعلتها. القذافى سلم المتهم. الشعوب جرت وراء الاتهام. حتى الليبيين تمنوا تسليم المقرحى لكى تنتهى معاناتهم. الآن يقولون ليس هو. أى عبث. إذا كان المتهم المصرى وكانت له علاقة بمجموعة فلسطينية فمن فعلها. لماذا مارس الضابط الأمريكى التضليل. لماذا أخفى الفاعل الحقيقى. على من يتستر. هل العملية كلها ملفقة. لماذا قبل القذافى فى نهاية الأمر بالتسوية. سلم المقرحى. دفع التعويضات. ماذا كان دور القذافى أصلا. أى تعاون بينه وبين من اتهموه؟؟

عملية قانونية كاملة. عملية سياسية كاملة. عملية مطاردة استمرت سنوات. ضغوط مختلفة. أهالى الضحايا تم العبث بهم. استخدموا. تظاهروا. طالبوا بحقوق ذويهم. تعاطفت معهم. هاجمت القذافى. وثقت فى التحقيقات الأمريكية والبريطانية. الآن يقولون تضليل.

أى معلومة جديدة يمكن أن نثق فيها. كم أكذوبة تضلل شعوب العالم. أى عبث يمارس ضد البشر. لصالح من. هل كان بن لادن أكذوبة إذن. هل استمرار بقاء أيمن الظواهرى متفق عليه. من كان محمد مرسى. من هو ميلوسوفيتش. عشرات من الأسماء والقضايا. هل تسريب الوثائق فى ملف ويكيليكس مقصود. هل هو جزء من عملية تضليل. هل وثائق سنودون كذلك تضليل، أم عملية كشف حقيقية. من يلعب بالبشرية؟؟

newton_almasry@yahoo.com