أخبار عاجلة

تقديم أدلة جديدة للادعاء الألماني في واقعة سرقة خرطوش خوفو

تقديم أدلة جديدة للادعاء الألماني في واقعة سرقة خرطوش خوفو تقديم أدلة جديدة للادعاء الألماني في واقعة سرقة خرطوش خوفو

قدم أعضاء الحملة المجتمعية للرقابة على التراث والآثار بالتعاون مع مجموعة من النشطاء الالمان شكوى لدى المدعى العام ببلدة هانزاك بمدينة نورنبرغ بشمال المانيا ضد اثنين من الباحثين الالمان الذين قاموا بسرقة عينات من خرطوش الملك خوفو .

واكدت الحملة – فى بيان اصدرته اليوم – أن البلاغ المقدم مدعم بالادلة التي تثبت الاتهام بالجرم القانوني بتدمير الممتلكات،و السرقة والدخول غير المشروع للآثار داخل جمهورية ألمانيا الإتحادية، وتستند الشكوى على حقيقة أن قانون العقوبات الألماني يمكن تطبيقه في حالة الجرائم الجنائية في البلدان الأخرى إذا كانت ترتكب من قبل المواطنين الألمان.

واشارت الى انه تم ارفاق ملفات الفيديو والصور التي قام الالمانيان بتقديمها لوسائل الاعلام. ، لافتة الى أن الفيديو المعني ب (مشروع خوفو ) والذي تم بثه على موقع اليوتيوب من قبل ثم تم حذفه مؤخرا يظهر كيف ان احد العالمين الالمانيين المتهمين قد استخدم آداة معدنية ليكسر جدارا في الغرفة الخامسة بهرم خوفو بالجيزة.

واضافت ان المعلق على الفيديو اوضح انها عملية اخذ عينات من الكتابة الحمراء القديمة على الجدار ” خرطوش خوفو ” , وأن الالمانيين قاما بأرشفة عينات مأخوذة من غرف التخفيف الدوائرية وقاعة الملك خوفو ، مما يشير إلى انهما سرقا عددا من العينات في مواقع مختلفة داخل الهرم الأكبر و فى اماكن أخرى مثل سقارة ودهشور أيضا.

وأكدت الحملة انها بالتعاون مع مجموعة النشطاء الالمان قدموا للنيابة دلائل ترجح ان تلك الواقعة ليست الاولى من نوعها ، مشيرة الى انه فى فيلم “لغز خوفو” تم أخذ عينات من الهرم الاكبر بنفس الطريقة من سبع سنوات مضت، كما يذكر الفيلم أيضا أن تلك العينات تم اخذها لالمانيا وتحليلها فى نفس المختبر في وقت مبكر من عام 2006.

أونا