أخبار عاجلة

«التقنية العليا» تستضيف مؤتمراً للغة الإنجليزية

«التقنية العليا» تستضيف مؤتمراً للغة الإنجليزية «التقنية العليا» تستضيف مؤتمراً للغة الإنجليزية

افتتح في كليات التقنية العليا، كلية دبي للطلاب صباح أمس، مؤتمر الإطار المرجعي الأوروبي المشترك للغات، بالاشتراك مع قسم اختبارات تقييم اللغة الإنجليزية في جامعة كامبريدج، تحت شعار "الإطار المرجعي الأوروبي المشترك للغات وتقييم عملية التعلم: التأثيرات على عملية التعليم والتعلم والتقييم"، بمشاركة 500 خبير لغوي .

ويهدف المؤتمر الذي أقيم لأول مرة في المنطقة، في شهر أكتوبر 2011 إلى إبراز تأثير الإطار المرجعي الأوروبي المشترك للغات، كونه المقياس العالمي لقياس القدرات والكفاءات اللغوية، ويتيح للطلبة والمدرسين والإداريين التركيز على قدراتهم اللغوية، واستخدامات اللغة، إضافةً إلى زيادة الوعي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالاستخدام العالمي المتزايد لهذا الإطار.

تطوير

وصرح الدكتور طيب كمالي، مدير كليات التقنية العليا، أن عدداً كبيراً من اختصاصيي اللغة الإنجليزية في كليات التقنية العليا، يعمل مع الخبراء على تطوير المخرجات التعليمية، ومفردات المساقات الدراسية، وفق الإطار المرجعي الأوروبي المشترك.

وأضاف أن أحد الأهداف الاستراتيجية لدولة الإمارات هو تحسين المهارات والقدرات اللغوية لدى طلبة الثانوية العامة، والتعليم العالي في الدولة، مؤكداً أن مساهمة الكليات الفاعلة في هذا المجال ومبادراتها البناءة، من شأنها أن تحقق نجاحاً كبيراً.

ونوه د. كمالي بأن هذا المؤتمر المهم يلبي الاحتياجات الوطنية المتمثلة في تشجيع الطلبة على تحقيق التميز الأكاديمي، للمساهمة الفاعلة في مسيرة التنمية المستدامة بالدولة، وعبّر عن سروره لهذا التعاون الوثيق مع جامعة كامبردج، الذي يساعد المؤسستين على وضع الاستراتيجيات الهادفة إلى تحسين المهارات والكفاءات اللغوية لدى طلبتنا، بما يؤهلهم لتولي المناصب القيادية في المستقبل.

وشارك في المؤتمر الذي يقام كل سنتين أكثر من 500 خبير لغوي، إلى جانب متخصصين بارزين، من جميع أنحاء العالم، حيث تأتي أهمية هذا المؤتمر كونه يوفر الفرصة للاختصاصيين في تدريس اللغات وصناع القرار في قطاع التعليم، لفهم الإطار المرجعي الأوروبي المشترك، وكيفية استخدامه في سبيل تطوير وتعزيز العملية التعليمية في اللغتين الإنجليزية والعربية.