أخبار عاجلة

الألياف والملينات أهم عوامل الوقاية من الالتهابات الشرجية

الألياف والملينات أهم عوامل الوقاية من الالتهابات الشرجية الألياف والملينات أهم عوامل الوقاية من الالتهابات الشرجية

ضيق بالشرج أو فتحة الشرج هو المسار النهائى للإخراج من الجسم، وبالتالى يؤدى إلى صعوبة الإخراج أو صعوبة التبرز، مما يؤدى إلى الإمساك واضطراب حركة الأمعاء والقولون وانتفاخ مستمر فى القولون وكنتيجة لزيادة الحزق، تبدأ البواسير الشرجية فى الظهور أو الشرخ الشرجى وهو ما قد يزيد الإمساك وتظهر آلام فى الشرج خاصة وقت التبرز.

يقول د. شريف نبيل، أخصائى الجراحة العامة وجراحة السمنة والمناظير بمستشفى للطيران، برغم أن هذا المرض بسيط لكن أعراضه قد تكون شديدة، وقد تعوق الإنسان عن ممارسة حياته اليومية بصورة طبيعية، لذلك فالاهتمام به واجب حتى لا يحدث المزيد من المضاعفات.

أما عن الأسباب فأشار الدكتور شريف إلى أنها تشمل الالتهابات المتكررة أو حدوث خراج أو وجود شرخ مزمن أو حدوث قرح بالمستقيم أو الأورام، وقد تحدث بسبب التهابات القولون (DISEASE BOWEL INFLAMMATORY) إما أكثر الأسباب شيوعا هى بعد العمليات الجراحية فى منطقة الشرج والإفراط فى تناول الملينات يوميا.

أما عن العلاج، فالوقاية هى عامل مهم ويعد من أهم مراحل العلاج مثل الإكثار من تناول الأطعمة، والتى تحتوى على ألياف، وكذلك أخذ الملينات، والتى تجعل عملية التبرز أسهل وبدون حزق، ولكن فى حالات كثيرة يكون العلاج الجراحى هو الحل الأمثل ويجب أن يتم بصورة سليمة حتى لا تزيد المضاعفات ويتماثل المريض للشفاء.
>

مصر 365