أوبرا وينفري وسميّة الخشاب والجسم "اليويو"

أوبرا وينفري وسميّة الخشاب والجسم "اليويو" أوبرا وينفري وسميّة الخشاب والجسم "اليويو"

تعاني الكثيرات مشكلة تقلّب الوزن المعروفة بـ "اليويو"، نتيجة اتباع الحميات القاسية التي تعتمد على تجويع الجسم، من أجل تحفيزه على استهلاك مخزونه من المتراكمة فيه بفعل الوقت، بدون اعتبار لردّ فعله، والذي يكمن في خفض مصروفه من السعرات الحراريّة، عند القيام بالأنشطة البدنية المعتادة.
وتضع هذه الحال الوزن الجديد في مأزق، لأنه بمجرد بلوغ هذا الأخير والتوقف عن اتباع الحمية الغذائية، يبدأ الجسم مرّة أخرى في اكتساب الوكيلوغرامات الناقصة من خلال سرعة تخزين السعرات الحرارية المتناولة في صورة دهون جديدة، تحسّباً من تعرّضه مرّة أخرى للمجاعة، مع قيامه في الوقت عينه بخفض مصروفه من السعرات الحرارية اللازمة لإنتاج الطاقة، فيخفض معدّل الأيض به، وبالتالي تعود الكيلوغرامات المفقودة مرّة أخرى بصورة سريعة وخطيرة!
ولعلّ من أبرز النجمات اللواتي يواجهن هذه الحال: أوبرا وينفري وسميّة الخشاب.
نصائح الحفاظ على الوزن الجديد:
_ يجب العمل على خطّة طويلة المدى في أثناء عملية خفض الوزن، إذ تشير تقارير عيادات "مايو كلينيك" أنّ الحميات السريعة والقاسية تؤدي إلى سرعة في اكتساب الوزن المفقود مرّة أخرى؛ وذلك بعد فترة وجيزة من التوقف عنها. ولذا، ينصح الباحثون باتباع حمية غذائية متوازنة تعتمد على تنظيف الجسم من السّموم ومدّه بالفيتامينات والمعادن اللازمة لسلامة الوظائف الحيوية به، أهمّها الأيض الحراري والتمثيل الغذائي.
ـ الإكثار من استهلاك الأغذية الطبيعيّة في الفترة التي تعقب التوقف عن الحمية الغذائية، على أن تكون الأخيرة خالية من الدهون، كالخضر والفاكهة والحبوب الكاملة التي من شأنها أن تعمل على:
* الحفاظ على توازن مستوى السكّر في الدم، ما يقلّل إفراز هرمون "الأنسولين" المعروف بقدرته على تخزين الدهون.
* مدّ الجسم باحتياجاته من السوائل.
* تحسين وظائف جهاز الهضم، وخصوصاً حركة الأمعاء، ما يجنّب الإصابة بالإمساك.
* تلبية احتياجات الجسم الكاملة من الفيتامينات والمعادن، وأهمّها الفيتامين "سي" الذي يحّسن من الأيض ويساعد في إحراق الدهون.
* تعزيز الشعور بالشبع.
ـ شرب لترين من يومياً، بدون الشعور بالعطش، ما ينشّط الدورة الدموية ويمنع اكتساب المزيد من الوزن.
ـ الانتظام في ممارسة الرياضات الهوائية، كالمشي أو الركض أو السباحة، أو الألعاب الجماعية بمعدّل ساعة يومياً، لتحفيز الأيض الحراريّ وبقائه مرتفعاً.
ـ النوم الكافي، إذ تفيد الدراسات أن النوم يساعد في إنقاص الوزن، بمعدّل يتراوح من 40 إلى 60 سعرة حرارية في كلّ ساعة منه.

شاهدي أيضاً:

7 نصائح لرشاقة فوق الاربعين كغادة عبد الرازق

 

 

سيدتي