أخبار عاجلة

الكنيسة: تغريدة البابا عن «مصر القبطية» مزيفة

الكنيسة: تغريدة البابا عن «مصر القبطية» مزيفة الكنيسة: تغريدة البابا عن «مصر القبطية» مزيفة
«تواضروس» يجرى فحوصات طبية فى ألمانيا للاطمئنان على صحته ويعود الأسبوع المقبل

كتب : مصطفى رحومة الأحد 15-12-2013 10:42

قالت الكنيسة الأرثوذكسية، إن التغريدة التى نُسبت للبابا تواضروس الثانى، بطريرك الكنيسة، وتداولتها صفحات تابعة لتنظيم الإخوان، على «فيس بوك»، هى محض افتراء وكذب، وأنها صدرت عن حساب «مزيف» نُسب للبابا على موقع التواصل الاجتماعى «تويتر».

وكان عدد من الصفحات التابعة للإخوان، تناقلت تغريدة نسبتها لـ«تواضروس الثانى»، قال فيها إنه يصلى من أجل ويدعو الرب أن ينزل على مصر سلاماً فى قلوب المؤمنين، واختتمها بقوله: «مصر القبطية تحتضن إخوتنا المسلمين».

وأكدت الكنيسة، فى بيان أمس، أنه لا علاقة لها أو للبابا، بالصفحة التى صدرت عنها التغريدة، وأن بطريرك الكنيسة لا يمتلك سوى صفحة واحدة رسمية تديرها الكنيسة على موقع «تويتر»، وكانت آخر تغريدة عليها فى 2 سبتمبر الماضى حول سوريا، محذرة من الصفحات التى تنتحل اسم البابا، وتهدف للوقيعة بين المصريين.

وأوضحت أن البابا موجود حالياً فى النمسا ضمن زيارة رعوية إلى كنائس أوروبا منذ أكثر من أسبوع، وسيعود إلى القاهرة فى 25 ديسمبر الحالى، وقالت مصادر كنسية، إنه سيختتم جولته بزيارة ألمانيا، وإجراء فحوصات طبية على ظهره، كفحص دورى لحالته الصحية، لافتة إلى أن صحته جيدة ولا يعانى من أية مضاعفات صحية، وأن الفحوصات إجراء معتاد للاطمئنان فقط.

ويخضع البابا خلال جولته فى أوروبا لحراسة أمنية مشددة، خوفاً من اعتداء إخوان الخارج عليه، حتى إن الكنيسة رفضت الإدلاء بأية تفاصيل حولها، أو الحديث عن جولاته وتحركاته لدواعٍ أمنية. خصوصاً بعد اعتداء عدد من إخوان الخارج فى أمريكا على الأنبا بولا، أسقف طنطا وتوابعها وممثل الكنيسة بلجنة الخمسين، خلال مشاركته فى إحدى الندوات، لمناقشة الدستور الجديد مع الجالية المصرية بـ«نيوجيرسى».

DMC