أخبار عاجلة

تامر حسني يدعو الصحافيين اللبنانيين لاستقباله ثم يتنصّل من دعوته

تامر حسني يدعو الصحافيين اللبنانيين لاستقباله ثم يتنصّل من دعوته تامر حسني يدعو الصحافيين اللبنانيين لاستقباله ثم يتنصّل من دعوته

ليست المرّة الأولى التي يحاول فيها فنّان التنصّل من تصريح أدلى به أو بيان أرسله مكتبه الإعلامي لاحتواء ردّات فعل سلبية لم يكن يتوقعها.
فقبل يومين، وصل إلى الصحافة اللبنانيّة إيمايل باسم الفنان تامر حسني، يدعوهم إلى التوجّه إلى مطار بيروت لاستقبال النجم الذي لطالما اشتهر بعداواته للصحافيين وبتهرّبه من وسائل الإعلام.
الدعوة بحدّ ذاتها بدت غريبة، ما دفع بالصحافيين إلى الاستنكار عبر حساباتهم الخاصّة على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تساءل البعض "هل يظننا تامر من جمهوره الخاص ليدعونا بهذه الطريقة المهينة؟"، علماً أنّ البيان لم يشر إلى فتح صالة الشرف في المطار، ما يعني أنّه على الصحافيين الانتظار في الشارع، في صقيع العاصفة التي تضرب لبنان، ليصفقوا للنجم الذي لن يقف بطبيعة الحال في الهواء الطلق ليجري مقابلات سريعة في هذا الجو الرديء.
الزملاء اعتبروا أنّ توجيه تامر مثل هذه الدعوة، لا هدف له سوى الإيحاء بأنّ الصحافة اللبنانية استقبلته بحفاوة في المطار، وفق سيناريو معدّ سلفاً، حيث يتجمّع الجمهور والصحافيون، ويركض هؤلاء لملاقاة النجم ومحاورته، فيعتذر متعللاً بضيق الوقت أم عدم رغبته في التصريح، ويخرج الصحافيون بصور للفنان محاط بمعجبيه.
في العادة، تتمّ دعوة الصحافيين إلى صالة الشرف لاستقبال كبار النجوم الذي يقومون بعقد مؤتمرات صحفية، مثل الفنّانة الراحلة وردة في رحلتها الأخيرة إلى بيروت، حيث حظيت باستقبال حاشد رغم وصولها بعد منتصف الليل، والفنان جورج وسوف، الذي عقدت له شركة "روتانا" في صالة الشرف في المطار مؤتمراً، بعد خروجه من سجنه في السويد بتهمة حيازة المخدرات.
أما في حالة تامر، فلم يكن ثمّة مبرّراً لدعوة الصحافيين لملاقاته في المطار، دون أن يكون قد أعد لمؤتمر صحفي في صالة الشرف، ما يؤكد أنّه لم يكن مطلوباً من الصحافة سوى أن تكون مكمّلة لمشهد الاستقبال الذي ينتظره في المطار.
ولأنّ ردود الفعل لم تكن كما يشتهي النجم، فقد سارع إلى إصدار بيان عبر صفحته الخاصة على موقع "فايسبوك"، جاء فيه حرفياً " صباح اليوم علمت أنّ هناك إيميل بإسمي يكتب للجمهور في لبنان على أنه أنا. هذا ليس إيميلي الشخصي و لا يمُتّ إلي بأي صلة، كما أني لا أملك مكتب لإدارة أعمالي في لبنان.".
"سيدتي نت" علمت أن الدعوة وجّهت في المرّة الأولى من قبل أحد المواقع الإلكترونيّة في لبنان، حيث وضع رقم زميل صحافي للتواصل معه بغية التنسيق لاستقبال تامر، ثم أرسلت رسالة ثانية من إيمايل يحمل اسم تامر قام بنسخ الدعوة وإعادة إرسالها.
وقد علمنا من مصادرنا الخاصّة، أنّ الدعوة لم توجّه إلى الصحافة اللبنانية، إلا بعد موافقة تامر شخصياً، الذي عاد وأوقع موزّعيها في حرج ليتنصّل من الدعوة التي جرّت عليه الكثير من الانتقادات.
يذكر أنّها ليست المرّة الأولى التي يتعامل فيها تامر مع الصحافة اللبنانيّة بهذه الطريقة المهينة، إذ سبق أن قام قبل سنوات بالتعدّي بالضرب وبتكسير الكاميرا على مصوّر صحفي، وتم التحقيق معه ليخرج من القضية وكأنّ شيئاً لم يكن.
ويبقى السؤال، من من الصحافيين سيتوجّه إلى المطار ليقف مع جمهور تامر في الشارع العام ويلوّح للفنّان من بعيد؟

صوتوا لنجمكم المفضل للفوز بلقب نجم ونجمة 2013 في استفتاء سيدتي نت

تابعوا أيضاً:
أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

سيدتي