أخبار عاجلة

العمال المفصولون بصحة قنا يتهمون المسئولين بإهدار المال العام

العمال المفصولون بصحة قنا يتهمون المسئولين بإهدار المال العام العمال المفصولون بصحة قنا يتهمون المسئولين بإهدار المال العام

نظم العاملون المفصولون من صحة قنا اليوم، مؤتمرا صحفيا بقاعة "نزل الشباب" بمدينة قنا، للكشف عن الفساد بمديرية الصحة - على حد قولهم، بحضور بركات الضمرانى مسئول مركز "حماية" لدعم المدافعين عن حقوق الإنسان.

وصرح حمزة عبدالمطلب، المتحدث باسم العاملين المفصولين، أن هناك مستندات رسمية صادرة من الجهاز المركزى للمحاسبات، تكشف وجود إهدار للمال العام بمستشفى الوقف المركزى، منها توقف العمل بقسمى الحضانات، والعناية المركزة بمستشفى الوقف المركزى، وعدم الاستفادة من الأجهزة الواردة على ذمة التشغيل والبالغ قيمتها 358 ألفًا، و165 جنيهًا بسبب عدم استكمال تشغيل ماكينة الإنارة البديلة، والمصروف كامل قيمتها بمبلغ 141 ألفًا، و400 جنيه.

واتهم المسئولين بصحة قنا بتزوير 49 عقدا لعمالة، تم تعينها بعد تاريخ 8 فبراير الماضى بالمخالفة لقرار وزارة المالية رقم 8 لسنة 2013، والذى يتضمن وقف تعيين عمالة جديدة بالمديرية، لعدم وجود ميزانية مالية، مطالبًا بضرورة عودة جميع المفصولين للعمل.
> وأوضح عبد المطلب، أن عدد العاملين المفصولين فصلا تعسفا من قبل وكيل وزارة الصحة بقنا يصل إلى 40 عاملًا.

ومن جانبه، أعلن بركات الضمرانى عن تضامن مركز حماية مع العاملين المفصولين فى مطالبهم، مطالبًا النائب العام بالتحقيق الفورى فى وقائع الفساد، والإهدار التى تم الإعلان عنها من قبل العاملين بالصحة، وإعلان نتائج التحقيقات.

مصر 365