أخبار عاجلة

وزيرة البئية : نسعي لتزويد المنشآت السياحية بالطاقة النظيفة

وزيرة البئية : نسعي لتزويد المنشآت السياحية بالطاقة النظيفة وزيرة البئية : نسعي لتزويد المنشآت السياحية بالطاقة النظيفة

اسكندر

 

أكدت الدكتورة ليلى اسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة أهمية التوجه نحو التنمية المستدامة وتشجيع استخدام الطاقة المتجددة (النظيفة الخضراء) ، وذلك فى إطار استراتيجية الدولة المصرية لدعم البنية التحتية فى مجال الطاقة المتجددة ورفع كفاءة استهلاك الطاقة .

وفى هذا الاطار ، أكدت اسكندر على أهمية البروتوكول الذى تم التوقيع عليه اليوم مع المهندس أحمد مصطفى إمام وزير الكهرباء والطاقة ، والمهندس هشام زعزوع وزير السياحة ، بشأن تزويد المنشآت السياحية بالطاقة النظيفة من مصادر جديدة ومتجددة (رياح – شمسى – مائى) والانتقال إلى الاقتصاد الراعى للبيئة ودعم الأنماط المختلفة للتنمية المستدامة والتحول إلى السياحة الخضراء .

وأوضحت وزيرة البيئة أن البروتوكول يهدف إلى وضع إطار للشراكة بين الأطراف الثلاثة لتوفير ودعم المنشآت والمدن السياحية التابعة لقطاع السياحة بطاقة نظيفة من مشروعات الطاقة المتجدده التابعة لوزارة الكهرباء وبأسعار مناسبة تتفق عليها وزارة الكهرباء مع تلك المنشآت الراغبة فى هذا النوع من الطاقة لمساعدتها فى التحول إلى منشآت متعادلة الكربون مما يمثل قيمة مضافة للأطراف القائمة على هذا البروتوكول .

وأضافت اسكندر أن وزارات البيئة والكهرباء والسياحة تتعاون من خلال البروتوكول الموقع لتنفيذ استراتيجية التحول إلى الطاقة المتجددة الصديقة للبيئة (الطاقة الخضراء) والتى تتضمن عددا من البرامج والمخرجات يتم تطبيقها مباشرة بين الأطراف طبقا للبرامج موضوع البروتوكول .

من جانبه ، أوضح هشام زعزوع وزير السياحة أن انبعاثات الاحتباس الحرارى الناتجة عن استهلاك قطاع السياحة من الكهرباء تقدر بنحو 35 مليون طن من غاز ثانى أكسيد الكربون بسبب استخدام الوقود الأحفورى ( المازوت والغاز الطبيعى) ..مؤكدا فى هذا الصدد أن قطاع السياحة لديه إمكانات كبيرة لاستخدام الطاقة النظيفة المنتجة من مصادر متجددة (منها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح) بالمنشآت والمدن السياحية لخفض حجم انبعاثات الكربون بها وبالتالى تتحول إلى منشآت ومدن متعادلة الكربون لاتشكل عبئا على البيئة مما يضع على خريطة العالم فى إنشاء مدن متعادلة الكربون .

أ ش أ

أونا