أخبار عاجلة

جمارك دبي.. أكثر من 150 فعالية في عام واحد

جمارك دبي.. أكثر من 150 فعالية في عام واحد جمارك دبي.. أكثر من 150 فعالية في عام واحد

نظمت جمارك دبي أكثر من 150 فعالية خلال عام 2013 تتعلق بالموظفين والشركاء الاستراتيجيين والعملاء والموردين بالإضافة الى فعاليات توعية صحية وبيئية خاصة بالملكية الفكرية.

يقول خليل صقر بن غريب مدير إدارة الاتصال المؤسسي بجمارك دبي، ان الدائرة تسعى دائما لتنظيم فعاليات مجتمعية تضم كافة شركائها الاستراتيجيين بهدف تعزيز روح التعاون وتحقيق التميز المجتمعي الدائم والعمل على دعم أهداف الدائرة وتشجيع الجهود الأهلية الرامية لتحقيق ذلك وبخاصة أن جمارك دبي هدفها حماية المجتمع وتعزيز التنمية الاقتصادية من خلال الالتزام والتسهيل.

أبرز الفعاليات

وأفاد بأن الفعاليات المجتمعية التي نظمتها جمارك دبي كانت العرس الجماعي للموظفين الذي شمل حضور 350 شخصا من موظفي الجمارك، وعرس آخر للموظفات بحضور 700 شخص، بهدف تخفيف العبء عن العروسين، بالإضافة الى الحفل السنوي للعملاء والشركاء الاستراتيجيين الذي نظم من أجلهم بحضور 500 شخص وتم خلاله عرض أهم وأبرز الانجازات لسنة 2012 واطلاق سفراء العملاء، والاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية وضم المدارس والجامعات والشركاء الاستراتيجيين لإدارة حماية الملكية الفكرية وتم خلاله عرض انجازات ادارة حماية الملكية الفكرية ودورها في المجتمع، تكريم المدارس والجامعات في جائزة الملكية الفكرية.

وكذلك الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة التدخين العالمي وتنظيم حفل تخريج أطفال حضانة جمارك دبي بمشاركة أولياء الأمور بالإضافة الى حفل فولكلور الشعوب في الحضانة، كما نظمت عيادة جمارك دبي محاضرة توعوية عن فوائد صيام شهر رمضان، ونظمت الدائرة بطولة للكرة السداسية في رمضان لموظفيها وذلك لخلق نوع من التآلف والتقارب بين الموظفين.

«الفرضة»

تعتبر جمارك دبي من أقدم الدوائر الحكومية، عرفت سابقاً باسم "الفرضة" أي جمع الضرائب والرسوم التي كانت تفرض وتحصل على السلع المستوردة ونظراً لعراقة الجمارك أطلق عليها البعض "أم الدوائر"، وبخاصة أن العديد من الدوائر الحكومية الراهنة اتخذت في السابق مكاتب لها في مبنى الجمارك القديم وكانت تموَّل من الايرادات التي تحصلها الجمارك إلى أن تطورت تلك الدوائر واتخذت لها مباني مستقلة.

مرت الجمارك عبر تاريخها الذي يمتد لأكثر من مئة عام بعدة مراحل إلى أن دخلت بدايات التوجه المؤسسي في عهد المغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، والذي استخدم الدور الأول من مبنى الجمارك مكتباً رسمياً له لإدارة شؤون دبي الأمر الذي يعكس أهمية الجمارك ومكانتها في إمارة دبي التي عرفت واشتهرت بتجارتها وتجارها.

 

التطوير والتحديث

 

بدأت جمارك دبي بتكييف أوضاعها الجديدة كجزء من مؤسسة تعتبر من أكبر المؤسسات المساهمة في الحياة الاقتصادية في الامارة، وكان لابد من اجراء مراجعة شاملة للدائرة وإجراء تقييم لاستراتيجيتها وتوجهاتها وهيكلها التنظيمي وعملياتها الجمركية، وخلال هذه المراجعة خرجت بتقرير تفصيلي حددت فيه جوانب القوة والضعف وشكل هذا التقرير نقطة الانطلاق لإعادة النظر في الاستراتيجية والأهداف والعمليات والاجراءات وبمعنى آخر اعادة هيكلة الدائرة من مختلف جوانبها وتم التوصل إلى استراتيجية جديدة وهيكل تنظيمي معاصر وتوجهات مستقبلية تنسجم مع رؤية دبي وتطلعاتها والتوسعات المستقبلية المخطط لها.

 وتم تبني برنامج "التطوير والتحديث" الذي يعتبر الطريق نحو تحقيق رؤية جمارك دبي "كدائرة جمركية رائدة في العالم" وتحقيق أهدافها العامة التي تتطلع إليها.