أخبار عاجلة

طفل تركى ينتظر «السجن عامين» بسبب كتابة عبارات ضد «أردوغان»

طفل تركى ينتظر «السجن عامين» بسبب كتابة عبارات ضد «أردوغان» طفل تركى ينتظر «السجن عامين» بسبب كتابة عبارات ضد «أردوغان»
محاكمة 255 متظاهراً بينهم 7 أجانب بانتهاك قوانين التظاهر فى احتجاجات يونيو الماضى

كتب : محمد حسن عامر منذ 30 دقيقة

طالب المدعى العام لمقاطعة «شانكالى» الغربية فى تركيا بتوقيع عقوبة السجن عامين ضد طفل يبلغ من العمر 13 سنة، وفق لائحة اتهام تتضمن «كتابة عبارات ضد حكومة رئيس الوزراء، رجب طيب أردوغان على الجدران»، وذلك على خلفية مشاركة الطفل فى مظاهرات منتزه «جيزى»، فى يونيو الماضى. واعتبر المدعى العام أن تلك الكتابات تمثل إضراراً بالممتلكات العامة يستوجب العقاب، وفق ما ذكرته صحيفة «حرييت» التركية، التى أوضحت أن لائحة الاتهام بالمخالفات التى أشار إليها مدعى المقاطعة كانت كتابة عبارات مثل «الموت للفاشية» و« تستقيل» وعبارات أخرى مسيئة للشرطة، على الجدران. ولفتت صحيفة «راديكال» التركية إلى أنه فى 3 يونيو عقب احتجاجات «جيزى» خرجت مسيرة ضد الحكومة من 2500 فى «شانكالى» وأن الشرطة لم تعترض المسيرة لكنها تعقبت المشاركين من خلال كاميرات المراقبة، لتصدر بعدها طلباً رسمياً إلى مكتب الأطفال فرع الأمن العام تطالب باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد هذا الطفل، الذى جرى استدعاؤه إلى مكتب المدعى العام، وقال الطفل إنه «سمع الحشود تهتف بهذه العبارات فكتبها على الحوائط» ثم جرى تحويله إلى الطب الشرعى الذى جاء تقريره يؤكد أن الطفل لم ينضج بعد بما فيه الكفاية لتحمل الآثار القانونية التى تترتب على جريمته. وتابعت الصحيفة أن «المدعى العام رفض تقرير الطب الشرعى وقال إنه غير ملزم وقدم لائحة الاتهام، وتحددت جلسة يوم 21 يناير المقبل لعرض الطفل على المحكمة». فى سياق متصل، وجه المدعون الأتراك اتهامات إلى 255 متظاهراً، بينهم 7 أجانب على خلفية تظاهرات يونيو الماضى، حسب وسائل إعلام تركية محلية. وذكرت صحيفة «حرييت» أن المتهمين يواجهون عدداً من التهم منها «انتهاك القوانين المتعلقة بالمظاهرات وإلحاق الأضرار بمكان عبادة وحماية المجرمين».

DMC

شبكة عيون الإخبارية