بالصور| العاملون بالوحدة الصحية بالضهرة في دمياط يطالبون باستعادة المبنى القديم

بالصور| العاملون بالوحدة الصحية بالضهرة في دمياط يطالبون باستعادة المبنى القديم بالصور| العاملون بالوحدة الصحية بالضهرة في دمياط يطالبون باستعادة المبنى القديم

كتب : سهاد الخضرى الإثنين 09-12-2013 23:05

طالب العاملون بالوحدة الصحية بقرية الضهرة بمركز فارسكور في دمياط، باستعادة مبنى الوحدة القديم الذي تحوّل لمكان مهجور يستغله مدمنو المواد المخدرة، وذلك بعدما باتوا مهددين بالطرد من الشقة التي استغلوها من أعوام كوحدة بسبب رغبة صاحب الشقة في استعادتها في وقت يقوم العاملون بالوحدة بدفع الإيجار من رواتبهم.

وتقع الوحدة الصحية المستخدمة حاليًا وسط المنازل القديمة والقمامة المتراكمة، وتحولت شقة متهالكة البنيان بقرية الضهرة مركز فرسكور لاتتجاوز مساحتها الـ140 مترًا لوحدة صحية تخدم ثلاث قرى وهم "الضهرة، النجارين، السالمية" ويتحمل إيجارها العاملون البالغ عددهم 65 فردًا منذ ثماني أعوام بعد تخلي الدولة عن دورها بعد صدور قرار إزالة للمبنى القديم للوحدة الكائن بالطريق العام بالضهرة.

من جانبها، قالت "س.ا"، ممرضة بالوحدة، لـ"الوطن": "إحنا بندفع إيجار الشقة من جيبنا الخاص بعد إغلاق المقر الأصلي للوحدة من 8 سنوات بحجة صدور قرار إزالة له فاضطررنا تحمل المسؤولية ولا زلنا ندفع إيجار الوحدة من جيبنا الخاص والمسؤولين في غيبوبة طويلة الأمد".

وتشتكي "س.ا" من انعدام الأمن واعتداء المدمنين وحاملي السلاح عليهم بين الحين والآخر، كما طالبت بمنع حملات التطعيم للمنازل وتجهيز مكان خاص بالحملة بأحد شوارع القرية منعًا للاعتداء البدني واللفظي عليهن حال دخولهم المنازل.

ويتابع رفيق إبراهيم كراد، ممرض، قائلاً "إحنا بنتبهدل ونتهان من المرضى والمسؤولين، وبنشتغل في خرابة أشبه بالتربة من 8 سنين، ومستحملين ونقول الوضع بكرة يتغير ندفع الإيجارات من جيوبنا من أجل خدمة الناس ومفيش كلمة حلوة نسمعها".

ويضيف رفيق قائلاً "المرتب مش مكفيني سجائر، مش كفاية حرقة الدم والإهانة والذل"، مطالبًا بعودتهم للمبنى القديم للوحدة لصحية.

وأشار رفيق لهجوم صاحب الشقة عليهم ومطالبته المستمرة لهم بالرحيل، ما يهدد بمنع الخدمة عن عشرين ألف مواطن.

DMC

شبكة عيون الإخبارية