أخبار عاجلة

مجمعات«التربية النموذجية» تحصل على المستوى الأول بتقدير ممتاز من وزارة التربية والتعليم

مجمعات«التربية النموذجية» تحصل على المستوى  الأول بتقدير ممتاز من وزارة التربية والتعليم مجمعات«التربية النموذجية» تحصل على المستوى الأول بتقدير ممتاز من وزارة التربية والتعليم

    تلقت إدارة مجمع الروابي التهنئة من مديرة إدارة التعليم الأهلي والأجنبي بالإدارة العامة للتربية والتعليم في منطقة الرياض التابعة لوزارة التربية والتعليم على تحقيق المدارس في قسم رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية والمتوسط والثانوي – بنات على المستوى الأول بتقدير «ممتاز» في التقييم السنوي لسجل التقرير الشامل للعام الدراسي 1433-1434، جاء ذلك في الخطاب الذي تلقته المدارس من إدارة التعليم الأهلي والأجنبي.

وبدورها المدارس ممثلة في المدير العام الأستاذ خالد الخضير، قدمت الشكر والتهنئة للأستاذ خالد القضيب مشرف عام مدارس التربية النموذجية - الروابي والأستاذة فضيلة النصيان مديرة المرحلتين المتوسطة والثانوية - الروابي والأستاذة حصة العمرو مديرة المرحلة الابتدائية - الروابي والأستاذة لمى الخضير مديرة رياض الأطفال - الروابي، على الجهود التي بذلت واستطاعت من خلالها تحقيق المستويات المتقدمة في التقييم السنوي والمحافظة على تميز المدارس في مجالات التربية والتعليم وذلك من خلال تطبيقهم الدقيق لجميع الاستراتيجيات والخطط التعليمية المرسومة والرؤيا المستقبلية من قبل الادارة العامة للمدارس والتي تهدف من خلالها للوصول الى تعليم نوعي ضمن بيئة تعليمية جاذبة مدعومة بالتقنية لبناء الشخصية القيادية القادرة على التعبير والباحثة عن المعرفة و فق مفهوم عالمي التوجه.

من جانبه قال مدير عام المدارس الاستاذ خالد الخضير «إن توجه المدارس في تقديم تعليم نوعي ونموذجي لطلاب وطالبات المدارس وكذلك خلق التنافس القوي بين مجمعات المدارس الثلاثة نحو تقديم كل ما يخدم الطالب والطالبة ويساعده على التمييز وحصد الجوائز العلمية والثقافية والاجتماعية والرياضية وهذا التميز في حصول المجمعيين»الريان والروابي» من قبل مكاتب التربية والتعليم على المستوى الأولى بتقدير ممتاز أحد انواع هذا التنافس الايجابي».

وأضاف: «دائما نهدف في مدارس التربية النموذجية إلى إعداد جيل مميز من ابنائنا الطلاب والطالبات مؤسس بشكل جيد ويحمل مخزونا علميا كبيرا وقويا ليكون عون لهم في حياتهم العملية أو التي تسبقها الجامعية، إذ ما يقدم من جميع المواد العلمية واللغة الانجليزية والتركيز عليها القصد منه زيادة المخزون العلمي واللغوي لدى الطالب للدخول في أي نقاش أو دراسة تجعل طلابنا في مقدمة الركب دائما بالاضافة أيضا للمواد الأخرى التي لا يقل اهتمامنا بها عن المواد العلمية والانجليزية ناهيك عن الجانب التربوي والذي نهدف من خلاله لبناء شخصية قيادية وفاعلة بين أفراد مجتمعه».