أخبار عاجلة

شرطة دبي تبهر الزوار بتطبيق 999 وخدمة الأمين

شرطة دبي تبهر الزوار بتطبيق 999 وخدمة الأمين شرطة دبي تبهر الزوار بتطبيق 999 وخدمة الأمين

أبهرت القيادة العامة لشرطة دبي، زوارها في معرض جيتكس لهذا العام من خلال عرض آخر التطورات التقنية القابلة للارتداء (Wearable Technology) والتي طورها خبراء مركز إعداد التطبيقات الافتراضية بالإدارة العامة للموارد البشرية بالإعلان عن ساعة ذكية لخدمة 999 وخدمة الأمين.

وقال اللواء طارش عيد المنصوري، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية، إن توجيهات القيادة العليا لشرطة دبي، ممثلة بمعالي الفريق ضاحي خلفان تميم ونائبه اللواء خميس مطر المزينة، بتطوير العمل من أجل الارتقاء لتوقعات حكومة دبي، وتماشيا مع مبادرة الذكية ومن منطلق استراتيجية القيادة العامة لشرطة دبي لتوفير أفضل الخدمات.. فقد قامت الإدارة العامة للموارد البشرية بتطوير أول تطبيق لشرطة دبي على الساعة الذكية للتواصل مع خدمة 999 وخدمة الأمين ، وتم عمل نموذج أولي للتطبيق يعمل على الساعة الذكية كما يعمل على الهواتف الذكية وجار الآن تجربته بالتعاون مع جهاز أمن الدولة في دبي والإدارة العامة للخدمات الإلكترونية والإدارة العامة للعمليات.

تطوير التطبيقات

وأشار إلى أن مركز إعداد التطبيقات الافتراضية بالإدارة العامة للموارد البشرية بالتعاون مع الإدارات المعنية قام بتطوير تطبيق يعمل على ساعة اليد الذكية، ويهدف هذا البرنامج إلى تمكين الجمهور بكل سهولة وبساطة بضغطة زر واحدة فقط من تقديم بلاغ لـ 999 ولخدمة الأمين عن البلاغات والملاحظات الأمنية.

من جانبهم أشاد القائمون على خدمة الأمين بثمرة التعاون القائم بين خدمة الأمين ومركز إعداد التطبيقات الافتراضية في الإدارة العامة للموارد البشرية من خلال تطبيق الساعة الذكية والتي تمكن المستخدم من تنزيل برنامج الخدمة واستخدامه بكل سهولة وإرسال الملاحظة بالضغط على زر واحد في الساعة الذكية لتصبح هذه القناة العاشرة المتاحة لأفراد المجتمع للتواصل مع الخدمة وبذلك يمتلك الجمهور حرية الاختيار في طرق الاتصال بالخدمة عبر باقة متنوعة من قنوات الاتصال المتوفرة.

أهمية التقنية

كما أثنى العميد عمر الشامسي، مدير إدارة مركز القيادة والسيطرة بالإدارة العامة للعمليات في شرطة دبي، بهذه التقنية وأهميتها في تلقي بلاغات الحالات الطارئة للأشخاص الذين قد تحول الظروف دون إمكانية تواصلهم مع خط النجدة 999 عبر القنوات المعروفة من الاتصال المباشر أو غيرها، مؤكدا أن الأمر سينعكس إيجابا على سرعة تبليغ أفراد الجمهور عن الحالات الطارئة ولا سيما المتعلق منها بإنقاذ الأرواح وحمايتها من أجل تضافر كافة الجهات معنا كأجهزة شرطية، لافتا إلى أن التطبيق سيحظى باهتمام أفراد الجمهور الساعيين لاقتنائه.

من جانبه أفاد المقدم الدكتور المهندس أحمد جمعة بن صبيح مدير مركز إعداد التطبيقات الافتراضية بالإدارة العامة للموارد البشرية بأنه تم تصميم التطبيق باستخدام أحدث تقنيات البرمجة من قبل أمهر المبرمجين في المركز ذوي خبرات عالمية في مجال تصميم التطبيقات الافتراضية وألعاب الفيديو الإلكترونية، وتعتبر هذه الساعة الذكية درة منجزاتنا التي اجتذبت زوار المعرض منذ اليوم الأول، ويسهل هذا التطبيق على أفراد الجمهور الراغبين بالتواصل مع خدمة الأمين وخط الاتصال للحالات الطارئة 999.

بالرغم من توافر مجموعة من قنوات الاتصال الالكترونية لهذه الخدمات الأمنية المهمة إلا أن تطبيق الساعة الذكية يعد الأكثر سهولة بينها حيث ستفصل بين المتعامل ومقدم الخدمة كبسة زر واحدة فقط، وهذه هي الاستراتيجية العامة التي تنتهجها القيادة العليا في شرطة دبي بتقديم خدماتها الأمنية الأكثر تعقيدا بأكثر الوسائل تيسيرا وسهولة على المتعاملين.

8 إدارات

من جانب آخر تشارك القيادة العامة لشرطة دبي في فعاليات معرض جيتكس لهذا العام عبر 8 إدارات عامة تعرض برامجها ومشاريعها الالكترونية المنفذة، كما تعقد ما يقارب 8 ورش عمل تخصصية، على هامش فعاليات المعرض، بالإضافة إلى المسابقة التنافسية لأفراد الجمهور وزائري المعرض والتي تعقد بشكل سنوي وهي مسابقة أدفع واربح التي تنفذها بالتعاون مع حكومة دبي الإلكترونية.

 

مشاركة

تشارك الادارة العامة للخدمات الالكترونية بالمعرض من خلال عرض الأنظمة والخدمات الإلكترونية وتطبيقات الأجهزة الذكية و الخدمات الإلكترونية على موقع شرطة دبي، كما تشارك الادارة العامة للمرور من خلال جهاز ضبط السرعة وعرض الأنظمة المرورية، وتتمثل مشاركة الادارة العامة للجودة الشاملة بعرض لتسويق خدمات شرطة دبي للجمهور الخارجي للتعريف بالأنظمة والخدمات، وتشارك الإدارة العامة للموارد البشرية من خلال مركز إعداد التطبيقات الافتراضية وأما الادارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية فتعرض مشاركتها في أبرز القضايا الواقعة عبر الانترنت وتوعية الأحداث، وتشارك الإدارة العامة للعمليات بعرض أبرز التقنيات الحديثة المطبقة بالدوريات، كما يشارك المكتب التنظيمي بعرض تجربة شرطة دبي بإدارة شبكات التواصل الاجتماعي.