أخبار عاجلة

"البحرية لنقل البترول" تواجه أزمة سيولة لتراكم مديونية هيئة البترول

"البحرية لنقل البترول" تواجه أزمة سيولة لتراكم مديونية هيئة البترول "البحرية لنقل البترول" تواجه أزمة سيولة لتراكم مديونية هيئة البترول

تواجه الشركة البحرية لنقل البترول أزمة نقص سيولة حادة، نتيجة تراكم مديونية الهيئة العامة للبترول للشركة، إلى ما يزيد على 360 مليون دولار متأخرات متراكمة للشركة لدى الهيئة، بسبب عدم انتظامها فى السداد.

وقال مصدر بالبحرية لنقل البترول، إن الشركة تبذل جهودا كبيرة مع الهيئة العامة للبترول لتأمين احتياجات السوق المحلى، لافتا إلى أن الشركة تقوم بتوريد كميات إلى هيئة البترول تصل إلى 120 ألف طن من البوتاجاز شهريا بقيمة 108 ملايين دولار، وتزيد بحسب حجم استهلاك السوق، حيث من المتوقع أن ترتفع فى فصل الشتاء بنسبة 30%، نتيجة زيادة استهلاك الوقود.

وأكد المصدر امتناع شركة "سوناطراك" الجزائرية فى توريد البوتاجاز إلى منذ شهرين، بسبب عدم انتظام الهيئة فى عمليات السداد، مشيرا إلى أن الهيئة تحتاج شهريا إلى كميات تصل إلى 160 ألف طن من البوتاجاز شهريا، من خلال ميناءى الإسكندرية والسويس لتغطية احتياجات السوق المحلى.

وأشار المصدر إلى أن المساعدات العربية من البوتاجاز لا تغطى احتياجات السوق المحلى كاملا، حيث إن هى الدولة الوحيدة التى قدمت 6 شحنات من البوتاجاز لمصر تصل حمولة كل شحنة 40 ألف طن شهريا، فى الوقت الذى يستهلك فيه السوق المحلى 160 ألف طن شهريا.
>

مصر 365