أخبار عاجلة

مستوطنون يقطعون 100 شجرة زيتون قرب نابلس

مستوطنون يقطعون 100 شجرة زيتون قرب نابلس مستوطنون يقطعون 100 شجرة زيتون قرب نابلس

قطع مستوطنون، صباح اليوم السبت، 100 شجرة زيتون معمرة فى بلدة قريوت، قرب نابلس، شمال الضفة الغربية.

وقال الناشط فى المقاومة الشعبية فى البلدة، بشار القريوتى، إن "مستوطنين متطرفين، (لم يحدد عددهم)، قطعوا نحو 100 شجرة زيتون معمرة رومية، (تسمية محلية للأشجار المعمرة)، من أراضى البلدة فى ساعات الصباح الأولى"، مشيراً إلى أن الأشجار تقع فى أراضى قريبة من مستوطنات إسرائيلية، مقامة فى محيط البلدة.

والمقاومة الشعبية هى تجمّع محلى للناشطين الفلسطينيين، يعمل على تنظيم حملات مناهضة للاستيطان، وجدار الفصل الإسرائيلى، من خلال المسيرات والنشاطات السلمية.

وشهدت حقول الزيتون فى الضفة الغربية، هجمة كبيرة من المستوطنين فى الأيام الماضية، شملت اقتلاع وإحراق عدد منها.

ولفت القريوتى إلى أن المستوطنين قاموا بذات الفعلة، العام الماضى، تزامناً مع بداية موسم قطف ثمار الزيتون، الذى بدأ الأسبوع الماضى. ولم يتسن الحصول على تعليق رسمى من السلطات الفلسطينية أو الإسرائيلية حول اقتلاع الأشجار وذلك حتى الساعة (8:00) تج.

وتتعرض الأراضى القريبة من البؤر الاستيطانية بالضفة الغربية، بشكل مستمر لاعتداءات المستوطنين، بهدف الاستيلاء عليها، وترحيل السكان عن أراضيهم، بحسب مسئولين فلسطينيين.

وتأخذ اعتداءات المستوطنين على أراضى الفلسطينيين، بحسب قولهم، "أشكالاً متعددة من حيث اقتحام القرى، وتخريب ممتلكات المواطنين، ورشق مركباتهم بالحجارة، وأحيانا إطلاق الأعيرة النارية".

مصر 365