أخبار عاجلة

وزارة الثقافة والإعلام تكرم الوفود الإعلامية المشاركة في تغطية الحج

وزارة الثقافة والإعلام تكرم الوفود الإعلامية المشاركة  في  تغطية الحج وزارة الثقافة والإعلام تكرم الوفود الإعلامية المشاركة في تغطية الحج

    رعي معالي وزير الثقافة والاعلام الدكتور عبدالعزيز بن محي الدين خوجة مساء أمس الحفل السنوي لوزارة الثقافة والاعلام لتكريم الوفود الاعلامية والثقافية المشاركة في تغطية موسم حج هذا العام 1434 ه ، بفندق الهلتون بجدة ، بحضور كافة الجهات ذات العلاقة والمتعاونة مع الوزارة ورؤساء تحرير الصحف والمثقفين .. وألقى وزير الثقافة والإعلام كلمة في الحفل نقل خلالها تهنئة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد وسمو النائب الثاني ، بعد أن منّ الله على حجاج بيت الله الحرام أداء الفريضة بيسر وسهولة.

وقال: إن حكومة المملكة العربية اذ تتشرف وتفخر بخدمة الحرمين الشريفين والأماكن المقدسة تسخر كافة إمكاناتها المادية والبشرية لرعاية ضيوف بيت الله الحرام وتتطلع في كل عام لبلوغ أفضل مستوى وأرقى الخدمات التي تعين الحجاج على أداء مناسكهم بيسر وسهولة وهذا ديدن كل من تولى أمر هذه البلاد منذ تأسيسها على يد المغفور له - إن شاء الله - الملك عبدالعزيز وأبنائه الملوك من بعده .

وقال إن الاهتمام بالحرمين الشريفين وبضيوف الرحمن يتجلى في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله- الذي يولي جل اهتمامه بخدمة الحرمين الشريفين وعمارتهما وقد رأيتم بأنفسكم وكل من أتيحت له الفرصة لحج هذا العام المشاريع الجبارة التي تقوم بها المملكة لتوسعة الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة التي يستفيد منها كل زائر ومعتمر وحاج ؛ العمل فيها ليلاً ونهاراً وسخرت لها كافة الإمكانات والطاقات .. وسأل الله سبحانه وتعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين على جهود ومتابعته الدؤوبة لإنجاز هذا العمل خير الجزاء .

د. خوجة : الاجتماع الإسلامي المهيب يستشعر فيه الجميع شرف الرسالة وواجب تبصير شعوبنا وأوطاننا إلى الخير

وذكر إن في الحج وشعائره كثيرا من الدروس والعبر ، حيث إن هذا الاجتماع الإسلامي المهيب يستشعر فيه الجميع شرف الرسالة الإعلامية التي حملناها في كل زمان ومكان فالإعلام ليس له من رسالة إلا أن يكون بانياً للأفراد والأمم ويضع معالم لأمة عظيمة مستمسكة بثوابتها تؤمن بالحوار وتدعو للسلام.

وقال ما أحوجنا ونحن نشهد ما يلم بأمتنا أن نستشعر أمانة الكلمة ونتقي الله في ما استؤمنا عليه من واجب تبصير شعوبنا وأوطاننا إلى سبل الخير والنجاح ورب كلمة أطفأت فتنة ورب كلمة أشعلتها وليكن إعلامنا بانياً وليكن إعلامنا منتمياً إلى ما يدعو إليه الإسلام من الاخلاق الفاضلة.

وأشاد بالجهود التي بذلتها كافة قطاعات الدولة المدنية والعسكرية لخدمة حجاج بيت الله الحرام ليؤدوا مناسكهم في راحة واطمئنان .

وعبر الدكتور خوجة عن شكره وتقديره لكافة العاملين في وزارة الثقافة والإعلام والهيئات التابعة لها ومنها هيئة الإذاعة والتلفزيون وهيئة وكالة الأنباء السعودية والهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع والإعلام الخارجي والإعلام الداخلي والشؤون الإدارية والمالية على ما بذلوه من جهود ساهمت بكل اقتدار في نقل صوت وصورة حية لشعيرة الحج لكافة أرجاء المعمورة وخدمة ضيوف وزارة الثقافة والإعلام .

كلمة الوفود العربية

بعد ذلك القي مدير تحرير صحيفة التونسية نصر الدين محمد بن سعيدة كلمة الوفود العربية ، وقال : لقد لمسنا جميعا مراسم الحفاوة في اسمى معانيها ووقفنا علي ماتحقق من انجازات ساهمت في انجاح موسم الحج يبعث تواصل أشغالها رسائل مطمئنة الى الحالمين بأداء فريضة الحج في المواسم القادمة حيث حظيت مشاريع تطوير مكة المكرمة والمدينة المنورة بعناية خاصة من مقام خادم الحرمين الشريفين كما يسهر- حفظة الله - على مشروع توسعة الطواف، ومشاريع اخرى بعد ان تمتع الحجاج هذا الموسم بمزايا الانتهاء من انجاز مشاريع جسر الجمرات والمسعى وقطار المشاعر وغيرها.

وقال: لقد كنا شهودا علي ماتحقق لفائدة حجاج بيت الله الحرام من انجازات خففت من متاعبهم ويسرت من اداء مناسكهم وسعدنا بمتابعة ومشاهد مؤثرة تجسد التضامن والتكافل بين الحجاج تحت رعاية ملكية خالصة لقد سخرت هذة البلاد المباركة قدراتها وجندت رجالها لفائدة خدمة ضيوفها بحرصها على توفير الرعاية الصحية وترتيب تنقلاتهم وضمان أمنهم وسلامتهم .. وأضاف : انها شهادة بل هي امانة واجب نقلها وتبليغها ليعلم الجاهل ويطلع المغيب ويفهم المتغافل ان نجاح المملكة في انجاح موسم الحج ليس بالسهولة التي يظنها البعض ، فاحتضان مايقارب المليوني حاج هذا العام دفعة واحدة في مساحة محدودة وزمن قصير انجاز لم تقدر عليه غير المملكة العربية السعودية بفضل الله وعونه.

كلمة الوفود الإفريقية والآسيوية

بعد ذلك ألقيت كلمة الوفود عن القارة الأفريقية والأوربية والأسيوية حيث جددوا عبارات الشكر لمقام خادم الحرمين الشريفين على سخاء احتضانه لضيوف الرحمن والى وزير الثقافة والإعلام على الجهود التي قدمت لهم لإنجاح مهمتهم الاعلامية في تغطية موسم الحج مؤكدين بأنهم وجدوا كريم الضيافة وكل انواع المساعدة .

ورفعت الوفود الإعلامية والثقافية المشاركة في نقل شعائر الحج هذا العام برقية شكر وعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله . حضر الحفل معالي رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون عبدالرحمن الهزاع ووكيل وزارة الثقافة والإعلام للإعلام الخارجي الدكتور عبدالعزيز بن سلمة وعدد من الأدباء والمثقفين ورجال الإعلام .