أخبار عاجلة

بالصور| البحث عن جثث الضحايا بعد تحطم طائرة في لاوس

بالصور| البحث عن جثث الضحايا بعد تحطم طائرة في لاوس بالصور| البحث عن جثث الضحايا بعد تحطم طائرة في لاوس

كتب : أ ف ب منذ 2 دقيقة

بحثت فرق الإغاثة، صباح اليوم، عن جثث ركاب طائرة تابعة لشركة لاو إيرلاينز تحطمت أمس في ميكونغ في لاوس، وعلى متنها أكثر من أربعين شخصًا نصفهم أجانب، لا يتوقع أن يكون نجا منهم أحد.

وتحطمت الطائرة من طراز إيه تي آر 72-600 لشركة طيران لاوس العامة في مدينة باكسي السياحية بولاية شمباساك جنوب البلاد، وبين ركابها الذين يعتقد أنهم قُتلوا ستة فرنسيين وستة أستراليين وخمسة تايلانديين.

وصرّح الناطق باسم وزارة الخارجية التايلاندية سيك واناميثي، صباح اليوم، بأن "عمليات البحث والإغاثة ما زالت جارية في باكسي".

وأضاف أن "فرق الإغاثة في لاوس تنقل الجثث إلى مستشفى محلي" بعد أن أكد أمس أن الركاب وأفراد الطاقم الأربعة والأربعين لقوا مصرعهم في الحادث.

وما زالت المعلومات متناقضة بشأن عدد الأشخاص الذين كانوا على متن الطائرة، لكن "لاو إيرلاينز" أكدت أنهم 44 راكبًا وخمسة أفراد طاقم، معربة عن الأمل في العثور على ناجين.

ويبدو أن مواطنين من عشر دول كانوا على متن الطائرة، وأفادت لائحة نشرتها الصحف التايلاندية أن نصف الركاب على الأقل كانوا أجانب.

وأكدت باريس مصرع سبعة فرنسيين.

وأعلن قصر الإيليزيه، أمس في بيان، أن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند "تبلغ ببالغ الأسى والحزن بالكارثة الجوية التي قُتل فيها سبعة من مواطنينا في جنوب لاوس".

وأعلنت أستراليا أن ستة من مواطنيها قد يكونوا لقوا مصرعهم من بينهم عائلة من أربعة أفراد.

وقال ناطق باسم وزارة الخارجية إن "سلطات لاوس أبلغت سفارتنا في فينسيان أنها لا تتوقع نجاة أحد".

وقد اقلعت الطائرة التي كانت تقوم بالرحلة رقم كيو في 301 من العاصمة فينتيان في الساعة 14,45 (0745 تغ) على أن تحط بعد نحو ساعة في مدينة باكسي التي يتردد عليها السياح في ولاية شامباساك جنوب لاوس.

DMC

شبكة عيون الإخبارية