التأخر فى علاج القرحة قد يودى بحياة المريض

التأخر فى علاج القرحة قد يودى بحياة المريض التأخر فى علاج القرحة قد يودى بحياة المريض

يعانى كثير من المرضى من قرحة المعدة أو الأثنى عشر ويواظبون على علاج دوائى لفترات كبيرة ومتابعة دورية مع أطباء الجهاز الهضمى، لكن من المضاعفات الخطيرة التى يواجهها المريض انفجار هذه القرحة داخل البطن، أى حدوث ثقب من خلال هذه القرحة فيؤدى إلى التهاب بيريتونى حاد وفى هذه الحالة يجب ا أن يتجه المريض فورا إلى المستشفى.

يقول د. شريف نبيل أخصائى جراحة المناظير والسمنة مستشفى للطيران إن هناك من يعلم بانه مصاب بقرحة وينتظم على العلاج وهناك من لا يدرك ذلك.

ريف إلى وجود نوع من البكتيريا فى المعدة والإثنى عشر يسمى Helicobacter pylori، بالإضافة إلى تناول الأدوية المسكنة أو الأسبرين بكثافة لفترات كبيرة، إضافة إلى الإفراط فى تناول القهوة والأكلات الحريفة مع الإصابة بالأمراض التى تسبب زيادة فى إفراز الأحماض بالجهاز الهضمى مثل: Zollinger-Ellison syndrome القليل جدا (لا يتعدى 4%) يكون سببه ورم بالمعدة.

أوضح نبيل إن بعض المرضى يشعر بآلام بأعلى البطن عقب الأكل والبعض لا يعانى من أى أعراض، حتى حدوث انفجار القرحة ويشعر عندها المريض بألم مفاجئ حاد بمنطقة أعلى البطن فى البداية ثم يبدأ الألم فى الانتشار، ويزيد الألم مع الحركة والكحة وحتى بالضغط على البطن.

وبالإضافة إلى زيادة فى ضربات القلب وقد يحدث قىء دموى أو أن يكون لون البراز أسود فاحم، وإذا تم إهمال الأعراض قد تبدأ حرارة الجسم فى الارتفاع.

وأكد نبيل على إن التدخل الجراحى هو الحل عن طريق الفتح الجراحى أو المنظار، ويحذر من إهمال الأعراض وعدم الذهاب إلى المستشفى، وكذلك التشخيص الخاطئ قد يكلف المريض حياته، مثلما حدث مع الممثل رودولف ڤالنتينو عام 1926 عندما تم تشخيص حالته أنها التهاب بالزائدة الدودية وتم عمل جراحة لاستئصال الزائدة فى حين انه كان يحتاج لجراحة لعلاج القرحة وتوفى بعدها متأثرا بالالتهاب البيريتونى وو أطلق اسمه على هذه الحالة: "Valentino Syndrome".

مصر 365