قوات الطوارئ الخاصة تنفذ تمرين «البرق الخاطف» لتأهيل الضباط الجدد

قوات الطوارئ الخاصة تنفذ تمرين «البرق الخاطف» لتأهيل الضباط الجدد قوات الطوارئ الخاصة تنفذ تمرين «البرق الخاطف» لتأهيل الضباط الجدد

دورات للسيطرة على الشغب والإرهاب .. اللواء الحربي والعميد العنزي لـ «عكاظ»:

 أحمد اللقماني (مكة المكرمة)

أقامت مساء أمس قوات الطوارئ الخاصة برنامج تمرين البرق الخاطف (3) الخاص بانتهاء المرحلة الأولى من تأهيل الضباط حديثي التعيين بقوات الطوارئ الخاصة، وذلك على شرف مدير الأمن العام سعيد بن عبدالله القحطاني، فيما بدأت التمارين بعد صلاة المغرب مباشرة وحتى صلاة العشاء بإطلاق الأعيرة النارية من مختلف الأحجام على الأهداف الافتراضية في منطقة ميدان الرماية بعرفات، وذلك استعدادا للحفل الذي سيرعاه مدير الأمن الفريق أول سعيد القحطاني مساء اليوم.وأكد لـ«عكاظ» اللواء مظلي خالد بن قرار الحربي أن الأجهزة الأمنية تحظى بدعم ورعاية كاملة من قبل سمو وزير الداخلية وأن قوات الطوارئ الخاصة لها نصيب من هذا الدعم وهذه الرعاية الكريمة.وقال اللواء الحربي: «إن تأهيل منسوبينا يتم وفق خطط مبرمجة من بداية تعيين الضباط أو الأفراد بإشراف إدارة التدريب، حيث يتم إلحاقهم تدريجيا بالعديد من الدورات والبرامج التدريبية والأمنية وفق التخصصات والمهام التي تخص القوات ولا يقتصر الأمر على تأهيل المعينين إنما خطط التدريب مستمرة على مدار العام لتجديد الحقائب التدريبية ميدانيا وتعليميا لمواكبة التطور الأمني الذي يشهده العالم المتقدم، وأصبح لدينا ضباط وأفراد مؤهلون التأهيل الكامل لخدمة دينهم ووطنهم».فيما قال مدير إدارة التدريب بقيادة قوات الطوارئ العميد متعب بن التهامي العنزي: «نحن في قيادة قوات الطوارئ الخاصة حريصون على تأهيل منسوبينا ضباطا وأفرادا حسب توجيهات قائد قوات الطوارئ الخاصة تدريجيا حتى يكونوا مؤهلين التأهيل التام للدفاع عن الوطن ومدخراته، فالضباط الذين يتم تعيينهم لدينا يلتحقون مباشرة بالعديد من الدورات التخصصية التي تؤهلهم للعمل بقوات الطوارئ الخاصة، حيث إنهم يلتحقون بدورة السيطرة على الشغب ويكلفون بالمشاركة بأعمال العمرة خلال شهر رمضان بالحرم المكي الشريف ثم يلتحقون بدورة مكافحة الإرهاب لمدة ستة أشهر، وتشمل القناصة والمتفجرات والمظلات والعمليات البحرية والاقتحام».