أخبار عاجلة

بالصور..الأجهزة الأمنية تنهى خصومة بين ثلاث عائلات بسوهاج

أسفرت الجهود الأمنية اليوم بحضور اللواء محمود عتيق محافظ سوهاج واللواء سمير رضا نائبا عن اللواء إبراهيم صابر مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، فاعليات الصلح المقام بين عائلة آل أبو الحسن بديوى وآل الخطيب بالشعارنة وكوم بدار وعائلة عضمة بالشيخ عطى، وذلك بالسرادق المقام أمام مستشفى سوهاج العام بمشاركة الشيخ محمد زكى المستشار الدينى لشيخ الأزهر، والشيخ زين العابدين عبد اللطيف المستشار الدينى للمحافظة ولفيف من القيادات الشعبية والعمد والمشايخ وكبار العائلات ورجال الدين المسيحى والقيادات التنفيذية والشعبية.

بدأت مراسم الصلح بالاستماع لما تيسر من القرآن الكريم أعقبه كلمة الشيخ محمد زكى تحدث فيها عن أهمية التصالح وعظم أجره فى الحياة الدنيا وفى الآخرة.

وألقى محافظ الإقليم كلمة أكد فيها على أهمية الصلح بين الناس، مشيرا إلى أنه لا توجد عداوة بين المسلمين وبعضهم وأن الصلح يأتى فى أيام مباركة فى ظل الاحتفال بانتصارات أكتوبر المجيدة، والتى تحققت بسبب توحد المصريين ونسيانهم لما بينهم من خلافات، وتذكرهم بأنه لا يوجد ثأر بين المصرى وأخيه، فالمصريون لهم ثأر مع عدو واحد فقط، كما قدم سيادته الشكر لكل من سعى ويسعى فى إتمام الصلح بين المواطنين لأجل نزع الخلافات والمنازعات وتركها جانبا.

كما أكد على أهمية أن نسعى جميعا لبناء سوهاج وإسعاد أبنائنا وأحفادنا، وترك الخير لهم بدلا من الثأر متمنيا دوام الصلح والمحبة بين أبناء المحافظة.

وفى نهاية الحفل تم إجراء مراسم الصلح، حيث قام أحد أفراد عائلة أبو الحسن بتقديم القودة " الكفن " لعائلة آل عضمة، وأقسم الجميع على الصلح وعدم نقض العهد بين العائلتين.

1%20(1).jpg

G52504523ba2ba.jpg

G525045250023f.jpg

G52504525d92f4.jpg

مصر 365