أخبار عاجلة

العبدالله : هناك قصور في «الصحة» ولا ندعي الكمال

العبدالله : هناك قصور في «الصحة» ولا ندعي الكمال العبدالله : هناك قصور في «الصحة» ولا ندعي الكمال

| كتب سلمان الغضوري |


> اعترف وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الصحة الشيخ محمد العبدالله بوجود قصور في الخدمات الصحية المقدمة للمراجعين مضيفا «نحن لاندعي الكمال ولكن هناك جهود تقدم من قبل العاملين في الوزارة ويجب أن نقدم لهم الشكر».
> وأكد العبد الله في تصريح على هامش رعايته تدشين مشروع المسح السمعي في مركز غنيمة الغانم للخدج بحضور مدير منطقة الصباح الصحية التخصصية ومدير مستشفى الولادة الدكتورة شيخة الهاجري ورئيس مجالس أقسام الأنف والأذن والحنجرة الدكتور باسل الصباح، صباح أمس أكد حرص الوزارة على تطوير المنشآت الصحية بشكل سريع والالتزام بتوقيتات تنفيذها بخلاف السعي لتطوير البرامج الصحية الأخرى، مشيرا إلى أن هناك اجتماعات مــــــع المســــــؤولين في وزارة الأشغال لدراسة إنشاء مستشفى جديد للولادة.
> وقال العبدالله ان التنمية الشاملة والمستدامة ترتكز على الصحة بأبعادها الكاملة مشددا على حرص الوزارة على تنشئة الأجيال القادمة من الأصحاء، لكونهم استثمارا مرتفع العائد والمردود في مستقبل الوطن.
> وزاد» أن البرنامج المسح السمعي لحديثي الولادة يعد من أهم البرامج التي دشنتها وزارة الصحة للحفاظ على صحة وسلامة الأطفال كما يعد مطلبا رئيسا لمنظمة الصحة العالمية لافتا إلى أن الكويت تعد من أولى الدول بتطبيق هذا البرنامج على المواليد».
> وأشار إلى أن هذا البرنامج يساعد وزارة الصحة لرصد المشاكل السمعية بشكل مبكر وذلك للبدء بعلاجها في وقت مناسب فضلا عن دور البرامج الصحية الأخرى في الرعاية الصحية، مثنيا على الجهود التي يقدمها الأطباء والمختصون في تقديم الرعاية الصحية.
> وأضاف «لدينا جدول زمني في عمليات التوسع في المنشآت الصحية كذلك الكوادر الصحية مبينا أهمية برنامج النطق والسمع كاشفا عن تدشين مشروع فحص النظر لدى مراحل رياض الأطفال وذلك بالتعاون مع وزارة التربية منوها إلى أن الكويت من أولى دول العالم لرصد السمع لدى الأطفال قبل دخول المدرسة بحيث يتم متابعته كما تعد ضمن مصاف الدول العالمية في برنامج التطعيمات.
> من جانبه قال رئيس مجلس أقسام الأنف والأذن والحنجرة الدكتور باسل الصباح ان الدولة تهتم بالفرد منذ ولادته مرورا بالمراحل السنية المختلفة من حياته، حيث تقدم له في كل مرحلة مايناسبها من طب وقائي، مشيرا إلى أن مشروع المسح السمعي يتماشى مع سياسة الدولة باعتماد وتنفيذ كل ما من شأنه وقاية صحة المواطن والمقيم من الاصابة بالأمراض، بالإضافة إلى تنفيذ توصيات منظمة الصحة العالمية بضرورة اعتماد الفحص للتغلب على الكثير من الإعاقات السمعية وتقليل مضاعفاتها.
> ولفت الصباح إلي أن إجراء مثل هذا النوع من الفحص يجعل الكويت في مصاف الدول المتقدمة عالميا، حيث يعد مشروعا قوميا لارتباطه مباشرة بصحة المواليد، ويعمل على سلامة حاسة السمع، ويزيد من سرعة الشفاء مع تقليل مدة متابعة علاج المصابين، موضحا انه يعمل على بناء خطة العلاج وفق المتطلبات الفعلية لنوعية الأمراض والتي تؤدي إلى توفير الجهد والمال.
> وبين أن المشـــــروع يــــــوازي في أهميته مشروع التطعيمات المعتمد في الدولة لتحصين المواليد من مختلف الأمراض المعدية، آملا أن يتم اعتماد المسح السمعي للأطفال ورياض الأطفال، وذلك بعد المسح السمعي للمواليد.
> من جانبه قال مدير منطقة الصباح الصحية الدكتور عادل العصفور اننا على وشك الإنتهاء من إنشاء مركز بهبهاني للخلايا الجذعية وتسلمه سيكون الفترة القريبة المقبلة حيث سيتم فحص الأجهزة والمختبرات موضحا تسلم مبنى العلاج الإشعاعي في مركز حسين مكي الجمعة قـــبل فترة وجــــيزة كـــــــما أن الأعمال جارية في مركز الصقر الصحي في مستشفى الأمراض الصدرية متوقعا الانتهاء من المشروع خلال 18 شهرا.
> ولفت العصفور إلى أن هناك متابعة مستمرة للعاملين في العلاقات العامة والسجلات الطبية في المستشفيات كما أن عمليات التجهيز مستمرة ومتواصلة في كافة المستشفيات فضلا عن التعاقد مع الشركات لجلب الكوادر الفنية.
> بدورها، كشفت مدير مستشفى الولادة الدكتورة شيخة الهاجري عن زيارة لفريق الاعتراف الكندي للمستشفى في الرابع والعشرين من نوفمبر المقبل لتقييم المستشـــفى، مؤكــــدة على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة استعدادا لتطبيق الاعتراف الكندي بمستشفى الولادة، وذلك بالتعاون والتنسيق مع جميع الأقسام في المستشفى ومشكورين على جهودهـــــم الـــــتي بذلـــــوها.
> وأكدت الهاجري أن وزير الصحة وعد بإنشاء مستشفى جديد للولادة وطلب منا وضع جميع المتطلبات والمخططات الخاصة بهذا المشروع للتسريع في إنجازه، موضحة أن العبدالله أكد على الاشراف على هذا المشروع بنفسه لانجازه، والذي يخدم المواطنين والمقيمين.
> وعن مشروع المسح السمعي، أفادت الهاجري ان هذا المشروع يتعلق بصحة المواليد السمعية في المراحل العمرية المبكرة ما يعود بالفائدة بالمساهمة في شفائهم، مشــيدة بهذه الجهود الجبارة في تطوير المنظومة والخدمات الصحية، مؤكدة على دعم وزير الصحة الشيخ محمد العبدالله، ووكيل وزارة الصحة الدكتور خالد السهلاوي لنا لرفع مستوى الخدمة في مستشفى الولادة، وتقـــديم أفضل خدمة ورعاية للمرضــــى والمراجعيـــن.

اليوم... تكريم الفائزين
> بمسابقة تطبيق مبادرة «حقائق للحياة»
>

>كتب سلمان الغضوري
>
تقيم إدارة الصحة المدرسية بوزارة الصحة اليوم حفل تكريم للفائزين بمسابقة كتاب حقائق للحياة».
> وقال الوكيل المساعد لشؤون التخطيط وضبط الجودة رئيس اللجنة المشتركة لتطبيق مبادرة كتاب حقائق للحياة الدكتور وليد الفلاح ان مسابقة هذا العام شهدت إقبالاً كبيراً من طلاب وطالبات مرحلة الصف التاسع المعنيين ما يبشر ببـــلوغ الأهـــــداف الــتــــــي تم تحديــــــدها ضمن خطة العمل المتكاملة والتي من أهمها الارتقاء بصحة طلبة المدارس من خلال نشر المفاهيم الصحية ضمن المناهج والبرامج المدرسية مثمنا بدوره الجهود الحثيثة للمشاركيـــن فـــــي اللجــنة من وزارة التربية ودعمهم المتواصل لجهود وزارة الصحة لإتــمام هــذا المشــــروع.
> وأكد أهمية إقامة مثـــل هذه البــــرامج التي تعتبر من أهم البرامج التربـــــوية الوقائية التي تساعد على الاستفادة من الكتاب في نشر الوعي الصحي السليم بين طلبة المجتمع المدرسي بهدف توعيتهم بالمفاهيم الصحية السليمة وتعزيز السلوكيات الصحية السليمة واتخاذها نمطا للحياة ما يتفق مع دور إدارة الصحة المدرسية الذي يتمحور حول تقديم برنامج صحـــــي توعــــوي متكامل ومنسقا لجميع طلاب وطالبات المدارس متماشياً مع الممارســــات والمعايــير العالمية.

دليل مصر

شبكة عيون الإخبارية