نيويورك تايمز: فرنسا تضع شروطا لمشاركة إيران في محادثات السلام السورية

نيويورك تايمز: فرنسا تضع شروطا لمشاركة إيران في محادثات السلام السورية نيويورك تايمز: فرنسا تضع شروطا لمشاركة إيران في محادثات السلام السورية

كتب : أ ش أ منذ 49 دقيقة

ذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية، اليوم، أن فرنسا وضعت شروطا لمشاركة إيران في مؤتمر جنيف الذي يهدف إلى التفاوض لوضع حد للحرب الدموية السورية، مشيرة إلى أن هذه خطوة واضحة لتخفيف الموقف الغربي حيال إيران.

ونقلت الصحيفة عن وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، قوله خلال مقابلة مع هيئة تحرير الصحيفة الأمريكية، إنه يمكن لإيران المشاركة في مؤتمر جنيف ولكن بشروط معينة، موضحا أنه يتعين على إيران أن تقبل هدف المؤتمر الذي يكمن في تشكيل حكومة انتقالية لا تشمل الرئيس السوري، بشار الأسد، كما على طهران أن تدرك أيضا أنها لن تجني ثمارا من أي تعاون مع سوريا بمنحها مرونة متابعة برنامجها النووي المثير للجدل بين إيران والغرب.

وأشار فابيوس إلى أن هناك حجة قوية لحضور إيران أي مفاوضات سلام حول سوريا مفادها أن أية عملية سلام، تكون بين طرفين متقاتلين، وإيران متورطة في هذا الصراع.

وأضاف الوزير الفرنسي أن النقطة الثانية في الحوار تتمحور حول أهمية أن يكون واضحا للإيرانيين أن هناك جدارا هائلا يفصل بين القضية السورية والبرنامج النووي، بمعنى عدم إمكانية أن يرهنوا تقديم حل للقضية السورية بمنحهم مرونة بشأن برنامجهم النووي، مؤكدا أن القضيتين مختلفتان تماما.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم من أن القضية الرئيسية في الأمم المتحدة تتمثل في صياغة بنود قرار لمجلس الأمن الدولي حول تطبيق الاتفاق الأمريكي - الروسي الذي تم التوصل إليه الأسبوع الماضي، ويقضي بوضع الأسلحة الكيماوية السورية تحت الرقابة الدولية وتدميرها، كما يناقش الدبلوماسيون أيضا كيفية وموعد عقد مؤتمر في محاولة لتسوية الحرب الأهلية في سوريا.

DMC

شبكة عيون الإخبارية