"أوبك+" تبقي على سياسة خفض الإنتاج ومراجعة القرار في مارس

"أوبك+" تبقي على سياسة خفض الإنتاج ومراجعة القرار في مارس "أوبك+" تبقي على سياسة خفض الإنتاج ومراجعة القرار في مارس

 

نهى مكرم- مباشر- ستقرر منظمة "أوبك+" في مارس/آذار ما إذا كانت ستواصل الخفض الطوعي لإنتاج النفط بالربع الأول، بحسب مصدرين بمنظمة "أوبك+" بعد إبقاء المنظمة على سياسة إنتاجها.

واتفقت منظمة "أوبك+"، في نوفمبر/تشرين الثاني، على خفض الإنتاج طوعياً بنحو 2.2 مليون برميل يومياً حتى الربع الأول من العام الجاري بقيادة المملكة العربية التي تخفض إنتاجها بمقدار مليون برميل يومياً.

وحظت النفط بدفعة جراء التوقعات بخفض أسعار الفائدة وتصاعد التوترات الجيوسياسية  ولا سيما هجوم الحوثيين على السفن في البحر الأحمر.

ويُتداول خام برنت أعلى 81 دولار للبرميل اليوم الخميس، وقال المصدران، اللذان رفضا الإفصاح عن هويتهما، إن المنظمة ستراجع خفض الإنتاج في مارس/آذار.

واجتمع وزراء منظمة الدول المصدرة للنفط وحلفاؤها، في وقت مبكر من اليوم الخميس بما في ذلك عبر الانترنت لمناقشة أوضاع السوق ومستويات الإنتاج دون إقرار أي تغيير بالسياسة.

وحال توقف الإنتاج الطوعي في مارس/آذار، ستبدأ "أوبك+" في إعادة 2.2 مليون برميل يومياً إلى السوق بدءً من إبريل/نيسان، وأعلنت الرياض أن الخفض قد يستمر بعد الربع الأول إذا لزم الأمر.

 

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

 

ترشيحات:

الصين تضغط على إيران لكبح هجمات الحوثيين في البحر الأحمر

النفط بصدد تسجيل أكبر ارتفاع أسبوعي منذ اندلاع حرب غزة

تراجع أسعار النفط في نهاية تعاملات الأربعاء

 

مباشر ()

مباشر (اقتصاد)