أخبار عاجلة

ممارسة النشاط الحركى والتمرينات البدنية مهم لعلاج السمنة والوقاية منها

ممارسة النشاط الحركى والتمرينات البدنية مهم لعلاج السمنة والوقاية منها ممارسة النشاط الحركى والتمرينات البدنية مهم لعلاج السمنة والوقاية منها

يقول الدكتور أحمد شلغم كلية التربية جامعة قناة السويس، إن الرياضة والصحة وجهان لعملة واحدة، والرياضة هنا بشكل رئيسى وأساسى هى المشى، فمن المفضل أن يمشى متبع الرجيم فترة 20 دقيقة يومياً تبدأ بمشى بطىء، ومن ثم تزيد حتى تصل إلى الهرولة والجرى.

وتابع دكتور شلغم هنا يطرح سؤال نفسه على الكثير هل المشى فى الأسواق وغيرة يفيد أم لا، يؤكد أن مشى الأسواق لا يفيد والسبب فى ذلك أنه يتخلله عدة وقفات، أما المشى الذى نقصده ونريده مشيا مستمرًا لمدة 20 دقيقة.

ويضيف ممارسة النشاط الحركى والتمرينات البدنية عاملا مهما ليس فقط فى علاج السمنة، ولكن أيضا الوقاية منها فهذه التمرينات لا تؤدى فقط إلى خفض الوزن ولكن لها بعض المزايا الصحية الأخرى منها تقليل معدل بالدم مما يعمل على خفض معدل الإصابة بتصلب الشرايين، كما تؤدى التمرينات الرياضية إلى حساسية أنسجة الجسم المختلفة لهرمون الأنسولين، مما يؤدى إلى خفض معدل الجلوكوز وعلاج القصور فى كفاءة عمل الأنسولين الذى يعانى منه الفرد البدين، كما تساعد التمرينات البدنية الخفيفة والمنتظمة على خفض ضغط الدم المرتفع وبالتالى تمنع حدوث الأزمات القلبية.

يوضح وينبغى أن تكون هذه التمارين خفيفة ومتدرجة فى شدتها حتى لا يتعرض صاحبها للإصابات المختلفة وتتراوح مدة ممارسة هذه التمرينات من 20- 60 دقيقة.

وفى حالة زيادة المجهود العضلى للفرد عن المتوسط اليومى المعتاد يجب إجراء بعض التعديلات على الوجبات اليومية لإضافة السعرات الحرارية المطلوبة، وذلك حتى لا يتعرض الفرد للنقص الحاد فى معدل السكر بالدم.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية