أخبار عاجلة

كتاب إسرائيلى: «أشرف مروان» أكبر العملاء احتيالاً فى التاريخ

كتاب إسرائيلى: «أشرف مروان» أكبر العملاء احتيالاً فى التاريخ كتاب إسرائيلى: «أشرف مروان» أكبر العملاء احتيالاً فى التاريخ
«السادات» فاجأ تل أبيب.. و«مروان» كان «حصان طروادة» الذى خدع الجيش الإسرائيلى

كتب : عبدالعزيز الشرفي منذ 5 دقائق

نشرت مجموعة «منتدى ألفريدو»، المكونة من 20 باحثاً وعسكرياً إسرائيلياً سابقاً، التى تهدف إلى رصد أنشطة الجيش الإسرائيلى والبحث فى عملياته والمعارك التى خاضها؛ لمتابعة الوضع الأمنى لإسرائيل، الفصل الأول من كتاب يؤرخ للحروب التى خاضتها إسرائيل، ويضم مجموعة من الأبحاث والتحقيقات بشأن حرب أكتوبر 1973، وجاء الفصل الأول تحت عنوان: «أشرف مروان.. حصان طروادة فى مخ إسرائيل»، وينقسم إلى جزءين، الأول يتناول الرئيس الراحل أنور السادات تحت عنوان: «السادات.. الرجل والرئيس»، والثانى يتناول حياة أشرف مروان، صهر الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، تحت عنوان: «أشرف مروان.. الرجل والعميل». ويؤكد العقيد احتياط شمعون ميندز، أحد القائمين على مشروع الكتاب، أن «حرب أكتوبر كانت حرب الرئيس السادات بمعنى الكلمة، هو من خطط وأعدّ لها، وهو أيضاً من استطاع إرهاق إسرائيل قبل اندلاع الحرب، وكان فى حاجة حقيقية إلى تفعيل عنصر ناجح يخترق القيادة الإسرائيلية، هو أشرف مروان، العميل (المحتال)، وربما أحد أكبر العملاء احتيالاً فى التاريخ. إسرائيل لم تفهم السادات، كما أنها لم تفهم مروان أيضاً». وأضاف: «كما هو معروف، فإن حرب السادات فاجأت الجيش الإسرائيلى، خاصة أنهم جميعاً كانوا يجزمون بأن الحرب لن تندلع. فى رأيى، نحن نتحدث عن مروان باعتباره حصان طروادة، هو أكبر خدعة احتيال عسكرى فى التاريخ، الأعظم بكل بساطة». وفى السياق ذاته، اقترح وزير الدفاع الإسرائيلى موشيه ديان، خلال إحدى جلسات الهيئة الوزارية الأمنية فى الأيام الأخيرة لحرب أكتوبر، استخدام الأسلحة «غير التقليدية» ضد الجيش المصرى فى سيناء. وقال حاييم بارليف، قائد الجيش الإسرائيلى الثامن آنذاك، إن «جولدا أبلغته أن وزير الدفاع قال لها إنه أخطأ فى تقدير الموقف، وإنه يعتقد أنه يجب استخدام الوسائل غير التقليدية خلال الحرب، وهو ما أصاب جولدا بحالة من الدهشة تأكدت بها أن ديان انتابته حالة من اليأس».

DMC

شبكة عيون الإخبارية