إطلاق صندوق استثماري أردني إماراتي بقيمة 100 مليون دولار

إطلاق صندوق استثماري أردني إماراتي بقيمة 100 مليون دولار إطلاق صندوق استثماري أردني إماراتي بقيمة 100 مليون دولار

جى بي سي نيوز :- رعى رئيس الوزراء، الدكتور بشر الخصاونة، اليوم الأربعاء، في دار رئاسة الوزراء، إطلاق صندوق رأس مال استثماري في مجال التِّكنولوجيا، بقيمة 100 مليون دولار، بالتعاون بين وزارة الاقتصاد الرقمي والرّيادة وشركة "القابضة" (ADQ) الاستثماريَّة الإماراتيَّة.
وأكَّد رئيس الوزراء أنَّ إطلاق الصّندوق الاستثماري الأردني - الإماراتي يأتي في سياق مجموعة من الاتِّفاقيات والتَّفاهمات بين البلدين الشَّقيقين، وفي إطار علاقة أخويَّة متميِّزة يقودها ويرعاها جلالة الملك عبدالله الثاني وأخوه سموّ الشَّيخ محمَّد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربيَّة المتَّحدة الشَّقيقة.

وقال رئيس الوزراء، في كلمة خلال التَّوقيع: "نحن سعداء بتوقيع مذكَّرة التَّفاهم بين وزارة الاقتصاد الرَّقمي والرِّيادة وشركة "القابضة" (ADQ) الاستثماريَّة الإماراتيَّة لإنشاء صندوق للرِّيادة والابتكار، استكمالاً لمذكَّرات تفاهم واتفاقيَّات تمَّت في العقبة في وقت سابق"، مؤكداً أن هذه العلاقة والتعاون تأتي تتويجاً وتنفيذاً لإرادة سياسيَّة مشتركة، ووحدة حال، وعلاقة أخويَّة استثنائيَّة تجمع بين القيادتين والشَّعبين الشقيقين.

وأضاف الخصاونة: "تشرفت بترؤس الوفد الأردني لإطلاق مبادرة التَّكامل الصناعي الذي يفضي إلى تكامل اقتصادي والتي تمَّت بمبادرة من سموّ الشّيخ محمَّد بن زايد رئيس دولة الإمارات، وتستهدف التعاون بين المملكة الأردنية الهاشمية ودولة الإمارات العربيَّة المتحدة وجمهوريَّة العربية لإنتاج حالة من التكامل الاقتصادي والإحلال التي تستفيد من القيم المضافة الموجودة في الدول الثلاث".

وأكد رئيس الوزراء ثقته بأن هذه المبادرة ستكون باكورة لتوسيع هذه الشراكة لتضم أطرافاً ومجالات أخرى تعود بالنفع على شعوب بلداننا وعلى المنطقة برمتها.
واختتم رئيس الوزراء حديثه بالتأكيد على "أننا وأهلنا في دولة الإمارات دوما نكمِّل بعضنا البعض، وتجمعنا أواصر وعلاقات استثنائيَّة يرعاها جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو الشّيخ محمَّد بن زايد".

ويأتي إطلاق الصّندوق ضمن الشَّراكة الصِّناعية الاستراتيجيَّة بين المملكة الأردنيَّة الهاشميَّة ودولة الإمارات العربيَّة المتَّحدة.
ويهدف الصّندوق إلى دعم شركات التكنولوجيا عالية النمو، وتعزيز استمرار الازدهار الرَّقمي للاقتصاد، عبر تمويل الشَّركات النَّاشئة في مجال التكنولوجيا، والشَّركات الرَّائدة في الابتكارات المتخصِّصة ضمن قطاعات تكنولوجيا المعلومات، والاتِّصالات، والخدمات الماليَّة، بالإضافة إلى قطاعات التَّعليم، والأغذية والزِّراعة، والصحَّة وعلوم الحياة، والنَّقل والخدمات اللوجستيَّة، وتكنولوجيا الطَّاقة النَّظيفة.

ووقَّع الاتفاقيَّة عن الجانب الأردني وزير الاقتصاد الرَّقمي والرِّيادة أحمد الهناندة، وعن الجانب الإماراتي العضو المنتدب والرَّئيس التَّنفيذي لشركة "القابضة" (ADQ) محمد حسن السُّويدي ، وفق بترا .
وأكَّد الهناندة أنَّ إطلاق الصّندوق يُعتبر محطَّة بارزة على مسار النمو الاقتصادي الأردني، ويعكس اهتمام وتركيزها على الشّراكة مع المؤسَّسات العالميَّة الرَّائدة لإحداث التَّغيير، وترك أثرٍ إيجابي على الجانب الاقتصادي.
وبيَّن أنَّ استثمار شركة "القابضة" (ADQ) إلى جانب وزارة الاقتصاد الرَّقمي والرِّيادة في شركات التكنولوجيا عالية النمو سيساعد في توفير فرصٍ جديدة ضمن القطاع الرقميّ في المملكة، والترويج لها بما يُعزِّز مكانتنا على خارطة التكنولوجيا العالميَّة.
بدوره، أوضح السُّويدي أنَّ إطلاق الصّندوق جاء للإمكانات الكبيرة التي تتمتَّع بها منظومة التِّكنولوجيا في المملكة؛ حيث يوفِّر السُّوق الحيوي في الأردن إمكاناتٍ استثماريةَّ هائلة في القطاعات التي تندرج ضمن نطاق خبرات الشِّركة.
وأشار إلى أنَّ هذا الاستثمار يُسهم في دعم نمو السُّوق الأردنيَّة، ويُسهِّل الوصول إلى الشَّركات الرَّائدة، ويعمل على تسريع فرص النمو وتمكين الشَّركات وروّاد الأعمال للاستفادة من أسواق وصناديق التَّمويل الرَّائدة في قطاع التّكنولوجيا.

جي بي سي نيوز