مسؤول روسي: العقوبات الأمريكية لن تؤدي إلا إلى تفاقم الوضع الاقتصادي العالمي

مسؤول روسي: العقوبات الأمريكية لن تؤدي إلا إلى تفاقم الوضع الاقتصادي العالمي مسؤول روسي: العقوبات الأمريكية لن تؤدي إلا إلى تفاقم الوضع الاقتصادي العالمي

مباشر: قال أناتولي أنتونوف، السفير الروسي لدى الولايات المتحدة، إن بلاده لم تتفاجيء بالعقوبات الجديدة التي فرضتها أمريكا، مؤكدا أن لا تزال مقتنعة بأن القيود لن تؤدي إلا إلى تفاقم الوضع الاقتصادي العالمي وتؤثر على الأمن الغذائي.

وأضاف أنتونوف: "لسنا متفاجئين بالقيود الجديدة.. نحن مقتنعون بأن ممارسة فرض القيود الضارة لن تؤدي إلا إلى تفاقم الوضع العالمي، مما يؤدي إلى اضطرابات جديدة في سلاسل التوريد ويؤثر على الأمن الغذائي، وقد تؤثر التقلبات الاقتصادية على الولايات المتحدة أيضا"، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الجمعة.

وتابع السفير الروسي، أنه حتى في ظل القيود والحظر، نحن مستعدون لسداد ديوننا، ومقتنعون بأن محاولات عرقلة إمكانية السداد لروسيا لن تبقى دون أن يلاحظها أحد من قبل المستثمرين الجادين، مما يقوض الثقة في الولايات المتحدة، واصفا العقوبات الأمريكية بأنها "تأكيد آخر للهستيريا المعادية للروس في واشنطن".

ووسعت الولايات المتحدة، أمس الخميس، قوائمها السوداء الخاصة بالعقوبات المناهضة لروسيا، حيث أضافت عددا من المسئولين ورجال الأعمال والمديرين التنفيذيين للشركات، بالإضافة إلى 16 شركة.

وأدرجت وزارة التجارة الأمريكية، 71 كيانا قانونيا في القائمة السوداء من روسيا وبيلاروسيا، بما في ذلك عدد من شركات بناء السفن وصناع الطائرات.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أمر في 24 فبراير الماضي، ببدء عملية عسكرية خاصة في أوكرانيا، مشيرا إلى أن هذه العملية جاءت استجابة لطلب المساعدة من رؤساء جمهوريات دونباس.

وشدد بوتين على أن موسكو ليس لديها خطط لاحتلال الأراضي الأوكرانية، لكنها تهدف إلى نزع السلاح، وردت الولايات المتحدة وحلفاؤها بفرض عقوبات صارمة، وقاموا بزيادة إمدادات الأسلحة إلى أوكرانيا.

مباشر ()

مباشر (اقتصاد)