أخبار عاجلة

ورشة عمل للتعريف بالتشغيل الذاتي للكليات التقنية

ورشة عمل للتعريف بالتشغيل الذاتي للكليات التقنية ورشة عمل للتعريف بالتشغيل الذاتي للكليات التقنية

 عبدالله القرني (الخرج)

عقدت الكلية التقنية بالخرج ورشة عمل للتعريف بمشروع التشغيل الذاتي للكليات التقنية بالمملكة الذي أقرته المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مؤخرا بحضور عميد الكلية المهندس خالد بن عبدالله العليوي ووكلاء الكلية ورؤساء الأقسام التدريبية ومديري الإدارات والمدربين والإداريين وذلك بمسرح الكلية.وأوضح عميد الكلية خلال كلمة له في مستهل الورشة أن مشروع تطوير آليات العمل في الكليات التقنية بالمملكة نحو التشغيل الذاتي يهدف إلى تطوير الكليات القائمة لتقديم تدريب بجودة عالية يسهم بشكل مباشر في تأهيل مخرجات تلبي متطلبات سوق العمل بتطوير منهجيات وآليات العمل لتحقيق مستويات أداء مرتفعة من خلال تحفيز العاملين في تلك الوحدات التدريبية لإدارتها بالأساليب العلمية الحديثة وإسناد اتخاذ القرارات لهم بتفويض أكبر للصلاحيات والمسؤوليات والمهام في إطار مؤشرات أداء محددة لخلق المنافسة بين الوحدات التدريبية لضمان جودة التدريب والإسهام في تخريج كوادر مؤهله ماهرة قادرة على المنافسة في سوق العمل. وبين العليوي ان الكلية خطت خطوات متسارعة لتفعيل التشغيل الذاتي للكلية بتكوين لجنة تنفيذية داخل الكلية تقوم بالإعداد والمتابعة والإشراف لتطبيق التشغيل الذاتي وتذليل الصعوبات التي قد تواجهها تتضمن وضع خطة لتهيئة منسوبي الكلية (إداريين ومدربين) للمرحلة القادمة ومتابعة تنفيذها تشتمل على عقد ورش عمل متعددة مع كافة العاملين بالكلية للتعريف بمفهوم التشغيل الذاتي والمهام والأدوار الجديدة المناطة بهم.وقدم رؤساء اللجان الفرعية لمشروع التشغيل الذاتي بالكلية عرضا للإجراءات التي سيتم اتخاذها حيث تتولى (لجنة التعريف بالمشروع) نشر مفهوم التشغيل الذاتي والأدوار الجديدة والمهام المستحدثة وعقد ورش عمل ولقاءات دورية لأعضاء الهيئة الإدارية والتدريبية، والإجابة على كافة الأسئلة والاستفهامات التي تواجه فريق اللجنة التنفيذية عن طريق التواصل مع اللجنة الرئيسية لمشروع التشغيل الذاتي بالمؤسسة.فيما تقوم (لجنة تهيئة العاملين بالكلية) بعقد دورات تطويرية للمدربين والإداريين حسب حاجة كل موظف لتأهيله للعمل والمهام المناط بها، وتكوين فريق عمل لتطوير العاملين حيث تم تحديد احتياج منسوبي الكلية من الدورات التدريبية والتواصل مع معاهد التدريب المتخصصة.فيما تقوم (لجنة مؤشرات الأداء) بمقارنة الواقع بمؤشرات الأداء وبحث السبل لرفع مستوى وكفاءة خريجي الكلية بأحدث الطرق والأساليب الحديثة بما يلبي احتياجات سوق العمل، حيث قامت اللجنة باستعراض مؤشرات الأداء الرئيسية بشكل كامل وبحث آليات تطبيقها، كما تمت دراسة المؤشرات التي تخص التحصيل التدريبي ومناقشة الآليات التي تسهم في تحسين أدائه.وتقوم (لجنة تأمين الاحتياجات التي يتطلبها المشروع) بتأمين كافة احتياجات المشروع مع عمل مقترح لدراسة الميزانية السنوية للكلية.

جي بي سي نيوز

شبكة عيون الإخبارية